عداد الزائرين

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter

إضافات حديثة

   
 
يوميات سلامة المصري الجزء الثاني صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك
كتبها Administrator   
الأحد, 24 فبراير 2013 21:52

 


تقديم


من 23 أكتوبر 2008 حتى 16 سبتمبر 2009 .. يعنى ما يقرب من عام كامل، كان سلامة المصرى يقوم يوميا بتسجيل ملاحظاته على ما يجرى فى مصر، والوطن العربى، والعالم الخارجى. وهى ملاحظات تمتزج فيها المشاعر بالأفكار، والجدية بالسخرية، وادعاء الغباء بشدة الذكاء، كما أنها تأتى في شكل حوار بين شخص يسأل سلامه المصرى، وهو يجيب. ومن المعروف أن أسلوب السؤال والجواب كان هو الأسلوب الى فضل أن يستخدمه الفيلسوف الإغريقى سقراط مع أهل أثينا فى القرن الرابع قبل الميلاد، ومازال حتى اليوم هو أقرب الطرق لتوصيل المعلومة بسرعة وبساطة إلى الناس .
من هو سلامه المصرى؟ إنه شخص مخترع أو بالأحرى منتزع من صميم الشعب المصرى، الذى يرى ويسمع ويتابع، وقد يصمت طويلاً لكنه عندما يعلق على الأحداث فإنه يقول رأيه بصراحة، لا تخلو من الحرص على نفسه، وبشجاعة لا تصل إلى حد التهور .. ومن هنا استحق اسم «سلامه»!
ويمثل هذا الكتاب الجزء الثاني من يوميات سلامه المصرى التى مازالت تنشر فى جريدة (24 ساعة) وهي جريدة يومية توزع بالمجان على الناس فى الشوارع، ومن هنا تطلبت موادها البساطة فى اللغة، والتبسيط الشديد فى تقديم أعقد الموضوعات السياسية والاقتصادية والاجتماعية .. وأجمل ما فيها أن قراءها يتنوعون بين طلبة الجامعات، وعمال المصانع، وصغار الموظفين، وبائعى المحلات، وأى شخص يسعده الحظ بالتقاطها من موزعها .. وهؤلاء جميعا هم الجمهور الذي يخاطبه سلامه المصرى، ويرجو أن يحظى بقبولهم ..


حامد طاهر


2008.10.22 
-
ما هذا الذى حدث لأمريكا يا سلامه ؟
·
اسكت..مصيبة وطبّلت
-
يعنى إيه ؟
·
نكسة في الاقتصاد الأمريكى ابتداء من البنوك وشركات التأمين حتى جيب المواطن العادي
-
وكيف حدث ذلك ؟
·
مديرو البنوك وشركات التأمين استغلوا الحرية الاقتصادية بلا حدود فزجوا أموالها في حساباتهم الخاصة حتى أفلست
-
ولماذا تركوهم يفعلون ذلك ؟
·
اسأل المحترم بوش، الذى عين واحداً منهم بعد أن حصل
على خمسمائة مليون دولار كمرتبات ومكافآت في منصب وزير الخزانة!
-
يا خبر!!
·
وكمان جعله هو المسئول الرئيسى عن إصلاح حالة  التدهور الاقتصادي!!


2008.10.22 
-
ماذا يمكن أن يحدث لمصر يا سلامه من   آثار الأزمة الاقتصادية التي تجتاح العالم   حاليا ؟
·
كل خير إن شاء الله .. لكننا بالطبع سوف نتأثر  فالمعونات الغربية،وخاصة الأمريكية، سوف  تتضاءل، والسياح سوف تقل أعدادهم نتيجة  أحوالهم المادية المتدهورة، وحركة المعمار لن  تعود كسابق عهدها وقد رأيت بنفسك كيف هبط  سعر الحديد إلى النصف؟أما البنوك فسوف تكون أكثر حرصاً في مجال إقراض رجال      الأعمال
-
طيب والمواطن العادى ؟
·
ربنا يلطف به فمازالت زجاجة الزيت ب 12 جنيهاً ونصف ولا توجد مؤشرات لهبوط سعرها، ولو بربع  جنيه!


2008.10.24 
-
إيه موضوع الحرائق المتعددة التي وقعت مؤخراً يا سلامه ؟
·
في صدرى فار يقول إنها بفعل فاعل! وقد أكد  وزير الثقافة ذلك بالنسبة لحريق المسرح  القومى
-
لكن يقال إن الحرائق مثل الزلازل والبراكين
والطوفان .. قضاء وقدر!
·
كل شيء قضاء وقدر، لكن الإنسان العاقل هو الذى يعمل حسابا للأمور
-
يعنى ماذا نفعل معها ؟
·
نقوم بحصر الأماكن القابلة للاشتعال في مصر كلها،  ثم نضع بجوار كل منها وحدة إطفاء تكون على  أهبة الاستعداد الدائم لمواجهة أي حريق .. وربنا يسلم!


2008.10.26 
-
العشوائيات يا سلامه!!
·
ما لها ؟
-
كيف نحل مشاكلها التي تحولت إلى أزمات ؟
·
نفعل كما فعلت الصين .. 
-
وماذا فعلت ؟
·
شجعت رجال الأعمال المحترمين على إقامة  أبراج سكنية ضخمة على أرض العشوائيات  وحولها حدائق وملاعب للأطفال ثم تعطى لكل  ساكن عشوائية شقة، ولكل من أولاده الكبار شقة، وباقى البرج يستفيد منه رجال الأعمال بالبيع أو بالإيجار .. 
-
طيب وإلى حين إقامة هذه الأبراج ماذا نفعل مع سكان  العشوائيات ؟
·
يتيح لهم رجال الأعمال الإقامة في فنادق، بمطعم  مفتوح، والمسائل محسوبة بدقة لأنهم في النهاية كسبانون!


2008.10.27 
-
كرة القدم يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
أصبحت أحلى شئ في مصر، يرغب المصريون في  مشاهدتها، والحديث عنها.
·
وماذا في ذلك ؟
-
لقد تركوا الحديث في السياسة، والاقتصاد، والثقافة، وأمورهم الاجتماعية والعشوائية الأخرى.
·
أبداً .. إنهم لم يتركوها، وإنما هم يتسلون عنها   بكرة القدم التي تجرى في الملعب من قدم لأخرى ويستطيع جميع المشاهدين أن يروها..أما أمورهم الأخرى فإنها غير واضحة تماماً ولذلك انصرفوا  عنها!


2008.10.28 
-
لماذا جاء بيريز إلى مصر وأعلن منها استعداد إسرائيل  لقبول المبادرة العربية التي سبق أن رفضتها إسرائيل؟
·
المهم التوقيت .. فأمريكا حالياً في وضع اقتصادي صعب يتبعه موقف سياسي وعسكرى أصعب والتغيير في الرئاسة الداعمة لإسرائيل .. أمر وارد! في حين أن روسيا بدأت تصرح بمساعدتها العسكرية لكل من إيران  وسوريا..
-
يعنى المسألة "غصبن عنه" ؟!
·
طبعاً .. فإسرائيل لا تتنازل عن شئ في يدها إلا إذا كان سيؤخذ منها بالقوة.  
-
وماذا يفعل العرب ؟
·
لقد أعجبنى قول الرئيس مبارك له إن المبادرة العربية غير قابلة للتفاوض  يعنى: إما أن تقبلها إسرائيل  أو تنتظر ما يحيق بها!


2008.10.29 
-
لماذا لا يستجيب الوزراء يا سلامه لما يكتب في    الصحف خاصا بوجوه الإصلاح ؟
·
لثلاثة أسباب :
أولاً لأنهم يعتقدون أن آراءهم أفضل من آراء غيرهم، وثانياً لأنهم يعتقدون أن ما يكتب في الصحف هو بمثابة
هجوم عليهم، وإنقاص من مكانتهم! وأخيراً فهم يعتمدون سياسة الطين والعجين.
-
وما هي هذه السياسة ؟
·
أن يريح الإنسان نفسه من كلام الناس فيجعل إحدى أذنيه من طين، والأخرى من عجين كما يقول المثل  المصرى القديم!


2008.10.30 
-
كيف يشعر حلفاء أمريكا الذين أرسلوا جيوشهم  معها في أفغانستان والعراق ولم يحققوا النصر الذى كانوا يتوقعونه ؟
·
بنفس شعور الإنسان الذى أغواه الشيطان فقال له: أكفر فلما كفر قال: إنى برئ منك إنى أخاف الله رب العالمين فكان عاقبتهما أنهما في النار خالدين فيها وذلك جزاء الظالمين.  صدق الله العظيم.


2008.10.31 
-
ما رأيك في آخر أيام بوش يا سلامه ؟
·
أنا راجل غلبان .. ومع ذلك فإننى شمتان فيه..
-
لماذا ؟
·
لأنه فشل في كل مشاريعه الخارجية طوال فترتي حكمه  والمصيبة أنه فشل أيضاً في سياسته الاقتصادية التي    انتهت بكارثة على العالم كله وليس على أمريكا  وحدها.
-
لكنه يفتخر بإنهاء حكم صدام الديكتاتورى  في          العراق.
·
وماذا فعل هو وجنوده بعد رحيل صدام؟ كم عدد القتلى
والجرحى والمشردين من أهل العراق ؟
وما هى حاله الآن ؟  وكيف ستكون في المستقبل ؟
منه لله. لقد حطم بلداً من أكثر بلاد العالم حضارة، وأفقر
شعباً من أكثر شعوبه ثروة!


2008.11.4 
-
ما هي آخر أخبار اللحمة يا سلامه ؟
·
وصلت في بعض الأحياء إلى سبعين جنيهاً للكيلو
-
وماذا سيفعل الفقير أو محدود الدخل معها!
·
عليه أن يغير عاداته الغذائية فالبروتين الموجود في  اللحوم يوجد مثله البيض والفول.
-
لكن هذه الأشياء أيضاً قد ارتفعت أسعارها كثيراً
·
ومع ذلك تظل اقل خطراً من اللحوم التي تسبب  البيضاء منها الجلطات، وتؤدى الحمراء منها إلى النقرس!
-
يعنى رأيك: نمتنع عن أكل اللحمة ؟!
·
وكذلك عن الاقتراب ممن يأكلها!!


2008.11.5
-
العاكس وفهمناه يا سلامه، لكن شنطة الأدوية ؟
·
مالها ؟
-
كيف يمكن وضع أدوية داخلها وخاصة في فصل الصيف وأى دواء يتعرض للحر..سوف يفسد، ويصيب من يتناوله بأبلغ الضرر ؟!
·
لكن الذين وضعوا القانون قد بحثوا كل المشاكل..
-
إلا هذه المشكلة، فهى خطيرة جداً على صحة  المواطنين في جو مصر الذى يكون حاراً في معظم شهور السنة ؟!
·
على العموم، يمكن لأصحاب السيارات ألا يتناولوا  أدوية من تلك الشنطة .. لكنهم ينبغي أن يلتزموا القانون حتى يكونوا مواطنين صالحين!!


2008.11.7
-
ما هذا الذى نراه يا سلامه ؟
·
خير إن شاء الله.
-
الناس في داخل سياراتهم مكشرين!
·
هذا أمر فيه عدالة، فالناس الذين يمشون على أقدامهم أيضاً مكشرين!
-
طيب هؤلاء مكشرين لأنهم مرهقون من السير على أقدامهم ونظراً لأن الأرصفة مكسرة ولا أحد يلتزم بالإشارات الضوئية.
·
وأصحاب السيارات مكشرين لأن همومهم أيضاً  ثقيلة فأقساط السيارة تلاحقهم كل شهر وسعر البنزين يرهق جيوبهم وحركة المرور مضطربة، ولا أمل  في حلها، وأخيراً .. فإن ما ينتظرهم في البيت أدهى وأمر!!


2008.11.7
-
إيه حكاية ساركوزى يا سلامه ؟
·
ماله .. رجل محب للحياة وحظه من السما..فقد تزوج    مطربة إيطالية جميلة وأصبح رئيس الاتحاد الأوروبى    كله وزادت مكانته كثيراً بعد الأزمة الاقتصادية  التي وقعت في أمريكا كما أطفأ الحريق الذى كان سيشتعل بين روسيا وجورجيا بدلاً من الأمين العام  للأمم المتحدة وتدخل في إحلال الوئام بين سوريا  ولبنان.
-
هل يمكن أن يكون هو الزعيم القادم للعالم ؟
·
لا أعتقد ذلك .. فإن حجم فرنسا التي يحكمها متواضع أما أمريكا فهى التي تسمح له للقيام بهذه الأدوار حتى تتعافى من حالة الأنفلونزا الحادة التي أصابت اقتصادها الحالى!


2008.11.9
-
إيه حكاية القنوات الفضائية يا سلامه ؟
·
ألا تلاحظ عليها تغييراً في الفترة الأخيرة ؟
·
طبعاً، فقد تم التلويح لها بأن "تنعدل..وإلا" ولذلك  بدأت تغير سياستها تماماً.
-
وكيف ذلك ؟
·
أصبحت تستضيف الفنانين والرياضيين وأصحاب الحالات الإنسانية الصعبة، ولم تعد تتحدث عن السياسة، إلا بحذر شديد
-
وهذا جيد ؟
·
طبعاً، لأن هذه القنوات نفسها ملك لرجال أعمال  وهى لا تتحدث أبداً عن مشاكلهم! " واللى على راسه بطحة" عليه أن يكون عاقلا!!


2008.11.11
-
ماذا ينقص مصر يا سلامه لكى تصبح دولة متقدمة ؟
·
تسألنى بجد ؟!
-
طبعاً..
·
أولاً: رغبة أهلها جميعاً في التقدم، وعقدهم العزم للوصول إليه، ثم التعلم من كل الذين تقدموا،   والتواضع في الاستفادة منهم..
-
لكن كل هذه صفات معنوية فأين الوسائل المادية ؟
·
أهمها التعليم، والبحث العلمى وتوفير الإمكانيات  اللازمة لهما.
-
هل إذا التزمنا بذلك نتقدم ؟
·
بشرط واحد .. الابتعاد عن الفهلوة!


2008.11.12
-
ماذا نفعل إزاء إرتفاع أسعار الدواء يا سلامه؟
·
معك حق فقد أخبرتنى سيدة، دخلها متواضع جداً، وليس لها تأمين صحى أنها تشترى دواءها في الأسبوع بأكثر من أربعمائة جنية.
-
وماذا يفعل أمثالها، وهم كثير ؟
·
لابد أن تتم مساعدتهم من جانب الدولة لأن علاج  المريض حق أساسى من حقوق المواطن على الدولة  وعندما تكون ميزانيتها غير كافية فلابد أن يتقدم أهل الخير في المجتمع بصدقاتهم وتبرعاتهم وزكاة أموالهم للقيام بهذا الواجب، الذى يفرضه التكافل الاجتماعي والتضامن، الذى تدعو إليه جميع الأديان!!


2008.11.13
-
هل سمعت عن صندوق الأجيال القادمة يا سلامه ؟
·
طبعاً.
-
وما هو ؟
·
إنه صندوق كبير جداً سوف توضع فيه فلوس كثيرة جداً
لكى تساعد أطفالنا عندما يكبرون.
-
طيب أطفالنا الذين كبروا بالفعل ؟
·
هؤلاء حظهم سىء لأنهم ليسوا أطفال صناديق!!
-
لكن يبدو أن الفكرة جيدة.
·
بالتأكيد .. بس مين حيمسك مفتاح الصندوق ؟
ومين اللى يفتحه ؟ وكم هو المبلغ الذى سيحصل عليه كل طفل في المستقبل ؟
-
هذه أمور لابد أن يكون قد درسها المتخصصون.
·
أتمنى ذلك، كما أتمنى أيضاً أن يكون للولد محروس ابن البواب نصيب فى هذا الصندوق!


2008.11.14
-
هناك شئ محير  يا سلامه ؟
·
وما هو ؟
-
البترول موجود بكثرة في السعودية والسودان وليبيا أى حولنا من ثلاث جهات ولماذا لا يوجد عندنا  بنفس القدر ؟!
·
يا أخى..ربك هو موزع الأرزاق، لكن توجد أيضا أسباب.
-
ما هي ؟
·
أننا لم نوسع البحث جيداً في صحراتنا الشرقية والغربية.
-
ولماذا لا نفعل ذلك ؟
·
نحتاج إلى عملية "غزو علمى" للصحراء يقوم بها أولا  أساتذة كليات العلوم وباحثوها مستعينين في ذلك بخبراء من العالم.
-
وماذا أيضاً ؟
·
لابد أن نغرى شركات البترول الكبرى بالمجئ إلى هنا،
والتنقيب معنا.
-
وهل هذا عمل مضمون ؟
·
المثل المصرى يقول: إسع ياعبد وأنا اسعى معاك.


2008.11.17
-
ألا توجد نهاية للتعنت الإسرائيلى يا سلامه ؟
·
أبداً .. لكن لكل شئ نهاية.
-
وكيف ينتهى هذا التعنت ؟
·
بعودة التضامن العربى، وعدم ترك الفلسطينيين  وحدهم..
-
لكن الفلسطينيين مختلفون.
·
أنهم يعكسون حال البلاد العربية المختلفة مع بعضها  حولهم.
-
إن المأساة مضى عليها الآن ستون عاماً ؟!
·
وسوف يمضى أكثر طالما ظل الوضع بهذا الشكل المؤسف!
-
وألا يوجد بصيص أمل في هذا النفق المظلم ؟
·
الإصرار على التمسك بالحقوق .. والصبر!


2008.11.18
-
ما هذا الذى حدث للنظام الرأسمالى يا سلامه ؟
·
أخذ بمبدأ إزالة كل الضوابط على حركة الاقتصاد  وجعلها سداح مداح!  حتى وقع في شر أعماله
-
وهل أنت اشتراكى ؟
·
أبداً..لكننى مع الرأسمالية المنضبطة!
-
كيف ؟
·
التي تحترم الملكية الشخصية، ولا تؤمم أعمال الأفراد والتى تأخذ الضرائب من كل من يكسب، وليس من   كل من يعمل كالموظفين الغلابة ،والتى تمنع الاحتكار تماماً والتى تراقب جيداً قروض البنوك وتعاقب من ينهبها ويحاول الهرب!
-
وإيه كمان ؟
·
والتى يأخذ فيها العمال أجوراً عادلة تمكنهم من العيش  بكرامة.
-
وهل يمكن تحقيق ذلك كله ؟
·
إذا الشعب يوماً أراد الحياة، فقد يستجيب القدر!


2008.11.19
-
ما هي حكاية أمريكا مع العراق يا سلامه ؟
·
لقد أعلنت عليه الحرب لتسقط نظام صدام حسين  وتبحث عن أسلحة الدمار الشامل ثم راحت تحارب "فيه" تنظيم القاعدة الذى يتمركز على حدود  أفغانستان!!  وأخيراً..بعد أن انتهى كل شيء صممت أن تعقد معه اتفاقية أمنية لتظل متواجدة فيه..إلى  الأبد!!
-
إذن .. ما هو هدفها الحقيقى ؟
·
الواقع أنهما هدفان :
الأول الاستيلاء على بترول العراق والثاني منع العراق من النهوض حتى لا يشكل خطراً على إسرائيل!
-
وهل ستنجح في تحقيق هذين الهدفين ؟!
·
كلا..فسوف يعود العراق أقوى مما كان وسوف تظل إسرائيل خائفة أما أمريكا..فقد أصبحت غرقانة لشوشتها
في أزمتها الاقتصادية!


2008.11.21
-
ما رأيك في أداء الوزارة الحالية يا سلامه ؟
·
الظاهر أنها تبذل أقصى جهودها لكن نتائج هذه الجهود غير ملموسة في الشارع المصرى!
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى أن الوزارة تقدم بيانات وردية عن خفض نسبة التضخم، والبطالة، وزيادة معدل النمو..لكن المواطن العادى محاصر بالعديد من المشكلات الطاحنة.
·
مثل ماذا ؟
·
زيادة الأسعار في مقابل قلة الدخل، وأزمة المرور التي تستهلك وقته وجهده فلا يستطيع أن ينجز عمله بكفاءة ولا أن يستريح بعد عودته إلى بيته ناهيك عن الدروس الخصوصية، وفاتورة المحمول، وثمن البنزين إذا كان لديه سيارة!! 
-
وهل تتوقع تغييراً وزارياً ؟
·
دعنى أصارحك فقدت تعلمت من التجارب أننى إذا أردت أن يحصل تغيير وزارى لا أتكلم عنه أبداً..


2008.11.23
-
لماذا تبتسم يا سلامه ؟
·
لأننى فرحان في أصحاب العقارات الجشعين فقد بنوها بأسعار معقولة ثم حاولوا أن يكسبوا من بيعها عدة   أضعاف!
-
وماذا حدث لهم ؟
·
طبعاً السوق نايمة، والمشترون تراجعوا حرصاً على ما لديهم من أموال.
-
إذن فسوف يخسرون ؟
·
طبعاً وطالما ظلوا أغبياء وتمسكوا بالأسعار المبالغ فيها  فلن يجدوا من يشترى منهم!
-
لكن العقارات دائماً سوق مضمونة.
·
من قال لك هذا ؟ لقد كسدت تماماً فى أمريكا،  وتبعتها  أوروبا، وحالتها صعبة جداً في الخليج واللهم حوالينا..ولا علينا!!

2008.11.24

- ما الذى يقلقك هذه الأيام يا سلامه ؟
·
ثلاثة أمور
-
ما هى ؟
·
أولاً: كثرة أعطال مترو الأنفاق الذى ساعدتنا فيه فرنسا وفى فرنسا نفسها لا يتعطل المترو أبداً .. 
·
وثانياً: استمرر السيارات تركن صفاً ثانياً مع سريان  قانون المرورالحاسم وهذا يدل على أنه بدأ منذ  البداية يفقد مفعوله!!
·
وثالثاً: تأكيد المسئولين الاقتصاديين عندنا أن الأزمة  المالية العالمية لن تطالنا مع أنها قد "مرمطت" كل بلاد العالم!!
-
وهل أنت متفائل ؟
·
لابد أن أتفاءل، حتى أواصل القدرة على الحياة!


2008.11.25
-
هل رأيت يا سلامه ماذا فعل أحد معارض السيارات في
أمريكا ؟
-
ماذا فعل ؟
·
قدم عرضاً للزبائن على أساس أن من يشترى منه سيارة
يأخذ فوقها سيارة أخرى مجاناً!!
-
يعنى الاثنين بسعر واحدة ؟
·
أى والله..هذا حدث!
-
وهل تدرك دلالته ؟
·
إنه مجنون ؟!
·
أبداً وحياتك، فإن سوق السيارات مضروب وكبرى  شركاتها أصبحت تطلب معونة، وإلا سرحت آلاف العاملين فيها..
-
والخلاصة ؟
·
أن الأزمة المالية قد تحولت بسبب تصرفات أمريكا إلى
أزمة اقتصادية .. والله المستعان!!


2008.11.26
-
ما هذا الضجيج المنبعث من المدارس يا سلامه ؟
·
يا سيدى .. منذ نبه وزير التربية على المدارس بأن تحيى العلم، وتعزف النشيد الوطنى في الصباح  والمدارس نازلة زعيق في الميكروفونات!!
-
لكن الزعيق مستمر طوال اليوم وليس في الصباح  فقط ؟!
·
لأن المدارس يا سيدى خايفة أن يطب عليها الوزير في أى لحظة ولذلك فهى تجعل التلاميذ تنشد طول  الوقت!!
-
طيب، والناس الذين يسكنون حول المدارس ؟!
·
هؤلاء مساكين فهم لا يستطيعون أن يشعروا  بالراحة في بيوتهم..وقد يصابون بالصمم من كثرة الأناشيد!!


2008.11.27
-
ما الذى يبسطك اليوم يا سلامه ؟
·
ألم تسمع ما قيل: سوف أحصل على سند ملكية في   أصول الدولة من المصانع وغيرها..
-
مهما يكن، فهو صك قليل القيمة!
·
لكنه أحسن من مفيش.
-
وماذا ستفعل به ؟
·
سوف أحتفظ به معى حتى يراه أولادى، "هذا إذا تزوجت" وكذلك أحفادى، "هذا إذا رزقت بأحفاد! "
-
يعنى لن تبيعه، وتكسب منه ؟
·
وهل أنا مجنون لأفعل ذلك..كيف يبيع إنسان صكاً بخمسمائة جنيه في زمن هبطت فيه العملة إلى النصف!


2008.11.28
-
هل يرضيك جشع "بعض" رجال الأعمال عندنا  يا سلامه ؟
·
طبعاً لا .. لكنهم "بنى أدمين" والبنى آدم جشع،  وطاغية، ولا يملأ عينه إلا التراب!
-
وكيف نحمى المجتمع منهم ؟
·
بالقوانين التى تطبق وليس التى توضع على الرف!
-
لكن الدولة تلاحقهم دائماً ؟
·
ومع ذلك فإنهم يتحايلون عليها، ومثل الماء  يتسربون من بين أصابعها!
-
أنا مندهش: كيف يحصل أحدهم على مساحات واسعة  من الأراضى بقصد زراعتها ثم يحولها لمناطق سكنية  ويبيعها بمئات الملايين ؟!
·
لأنه يريد أن يكون من وراء ذلك ثروة فاحشة، وفى نفس الوقت لا يشغل الشباب المحتاج إلى العمل  وتكوين أسرة متواضعة ومع ذلك ينهب أموال البنوك  ويهرب للخارج!


2008.11.30
-
ماذا فعلت العولمة فينا يا سلامه ؟
·
لقد مرت علينا كالعاصفة الرعدية فهزت المفكرين،لكنها لم تهز شعرة واحدة فى الشعب المصرى!
-
وكيف ذلك ؟
·
لقد عاد الفلاح المصرى يزرع القمح لخبزه، والبرسيم لحيواناته، ولم يقبل التجار المصريون على الدخول فى الشركات العابرة للقارات، أما الصانع المصرى فمازال    يستخدم أدواته البسيطة فى الصيانة، وإصلاح ما لديه  من آلات!!
-
لكن البلد امتلأت بمحلات الأطعمة الأمريكية وهذه من نتائج العولمة ؟
·
أبداً وحياتك فمازالت قدرة الفول هى ملكة الطعام المصرى ومحلات الكشرى تمتلئ بعشاقه لذلك فإننى أقول باطمئنان: على العولمة  السلام!!


2008.12.1
-
المدارس  يا سلامه ؟!
·
ما لها ؟
-
زحمة جداً، والمدرسون لا يستطيعون أن يفعلوا  شيئاً لحفظ النظام أو الانضباط أو التدريس بصورة  جيدة ؟
·
وهل عرفت لماذا هى بهذا الشكل ؟
-
لأن أعداد التلاميذ أصبحت كثيرة جداً والأماكن  ضيقة.
·
إذن هذه هى المشكلة
-
وما رأيك فى حلها ؟
·
الاستمرار فى بناء مدارس جديدة مع ضرورة تقسيم اليوم إلى فترتين فى المدرسة الواحدة الأولى "8-1"  والثانية "2-7 " وأخيراً .. هل تعلم أن فيتنام تحت القصف الأمريكى المستمر كانت تعلم أولادها فى خنادق تحت الأرض!


2008.12.2
-
ما رأيك في الصناعة المصرية يا سلامه ؟
·
أنا حزين جداً عليها.
-
لماذا ؟
·
لأنها ضعفت، وتقلصت ولم يعد لها سوى نصف وزارة!
-
وكيف نرفعها من كبوتها ؟
·
بالتعليم الفنى الذى نحاول تدميره!
-
وما علاقة التعليم بالصناعة ؟
·
التعليم الفنى هو الذى يخرج لنا العمالة المدربة التي تعمل في الصناعة بكل أنواعها كما أنه الذى يضمن لها الأيدى الماهرة التي تصنع المنتج الجيد والقادر على المنافسة!
-
وماذا أيضاً ؟
·
بتوجيه قروض البنوك لأصحاب المصانع الصغيرة، والاهتمام بالورش التى لا يسأل عنها أحد، وتصنيع ملابس الأطفال التى أصبحنا نستوردها من الخارج بالشئ الفلانى!!


2008.12.3 
-
ماذا نفعل  يا سلامه في البيوت القديمة التي عندما يسقط  أحدها يزهق أرواح ساكنيه ؟
·
نفحصها جيداً ونقوم على الفور بإخلاء غير الصالح  منها!
-
وأين يذهب سكانها ؟
·
إلى الصحراء..
-
وكيف يعيشون فيها ؟
·
تقوم الحكومة منذ الآن بإنشاء البنية الأساسية فيها من  ماء، وكهرباء، وصرف صحى ومواصلات ومدارس،  وعيادات.
-
وهل هذا يكفى لانتقالهم ؟
·
هذا هو الحل الوحيد .. وبدونه فسوف يبنون لأنفسهم  مناطق عشوائية جديدة تضاف إلى عشوايئاتنا القديمة!!


2008.12.4
-
كيف يكون الإصلاح يا سلامه ؟
·
بأحد طريقين:  الإبداع والمحاكاة.
-
وماذا يعنى كل منهما ؟
·
الإبداع هو ابتكار حلول ذاتية للمشكلات الموجودة عندنا  وهو ينبع من عقول علماء وباحثين ثم يقوم المسئولون بتنفيذها.
-
والمحاكاة ؟
·
نقوم بالإطلاع على تجارب الدول الأخرى: كيف حلت  مشكلاتها المشابهة لنا ثم نستعير وصفتها، ونقوم   بتطبيقها.
-
هكذا بدون تعديل ؟
·
طبعاً التعديل لازم تبعاً لاختلاف الظروف والمشكلات.
-
لكن ألا يوجد طريق ثالث ؟
·
مع الأسف .. لا يوجد!!


2008.12.14
-
ما رأيك فى قعدة القهاوى يا سلامه ؟
·
هى عادة مصرية قديمة يختلط فيها الخير بالشر!
-
وكيف ذلك ؟
·
أما جانب الخير، فهى متنفس للرجل كى يبتعد قليلاً عن مشكلات البيت لأنه إذا جلس فيه طول الوقت تسبب فى الكثير من المشكلات مع أولاده، ومع زوجته!!
-
وما هو شرها ؟
·
شرب الشيشة، واستنشاق الدخان الذى قد ينقل أمراض  الآخرين!
-
لكنها تعرض أيضاً مباريات الكرة ؟
·
هذا أفضل ما تقدمه لكى لا يعزم الإنسان أصدقاء فى المنزل ويرهق أهل بيته فى خدمتهم!


2008.12.15
-
لماذا لا تصنع مصر سيارة خاصة بها يا سلامه ؟
·
هل تريد الصراحة ؟
-
طبعاً.
·
أصحاب التوكيلات يقفون عقبة فى ذلك!
-
لماذا ؟
·
لأن السيارة المصرية الصنع سوف تقضى على مكاسبهم
الرهيبة فهم يستوردون السيارات الأجنبية بأسعار  معقولة ويبيعونها للمستهلك المصرى بأضعاف  سعرها!!
-
لكنى سمعت أن الضرائب أيضاً لها دخل في ذلك ؟
·
وتلك عقبة أخرى فالدولة تحصل من ضرائب السيارات على مبالغ لن تحصل على مثلها من السيارات المصنعة
محلياً!
-
وهل هناك عقبات أخرى ؟
·
أبداً .. فقد سألت أساتذة الهندسة عندنا فأكدوا لى أنهم  قادرون على صنع سيارة مصرية لكنهم ينتظرون القرار السياسى فقط!!


2008.12.16
-
ما رأيك فيما حدث لبوش في المؤتمر الصحفى
يا سلامه ؟
·
عمل خطير لكن له دلالة واضحة
-
ما هى ؟
·
أن الشعب العراقى غاضب من الحرب الأمريكية  الظالمة عليه ويحتقر كل من قادها، أو شارك فيها!!
-
وما هو شعور بوش بعد هذا الحادث ؟
·
طبعاً حزين جداً لأنه كان يتوقع أن تلقى عليه الورود فإذا بالأحذية تقذف في وجهه!
-
وماذا سيحدث للصحفى الذى فعل ذلك ؟
·
لا يهم ما سيحدث له
المهم أنه أوصل رسالته للعالم كله!


2008.12.17
-
ما رأيك في ظاهرة العنف التى بدأت تنتشر في المجتمع   المصرى  يا سلامه ؟
·
طبعاً .. لها أسبابها.
-
وما هى ؟
·
أولا: استمرار أزمة البطالة، وتفاقم أزمة العنوسة،  وغلاء الأسعار وعدم شغل الشباب..بمشروع قومى يطلق طاقاتهم فيه!
-
لكن المسألة وصلت مجلس الشعب وأصبح النواب يتشابكون بالأيدى!!
·
هذا تصرف مؤسف لكن يبدو أن سببه يرجع إلى  عدم إعطاء بعضهم الفرصة في الكلام عن  الأخطاء!!


2008.12.18
-
لماذا أنت حزين اليوم يا سلامه ؟
·
لخسارة الأهلى أمام المكسيك 4/2.
-
ألم يكن ذلك متوقعاً ؟
·
كلا على الإطلاق وخاصة بعد حالة الشحن الإعلامى التى عشناها.
-
لكن ما رأيك عموماً في الكرة المصرية ؟
·
لقد قلت لك أكثر من مرة: ابحث عن اللعيبة في  الحوارى وخلص الأندية من الإدارات الفاسدة وحاول  أن تقيم الدورى على المستوى العربى وليس المصرى      فقط!!
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى إذا لعب فريق ضعيف مع فريق آخر ضعيف وكسبه لا تهلل كثيراً للكسبان منهما والمهم أن تكون فريقاً قوياً..


2008.12.19
-
أوباما .. يا سلامه ؟
·
ما له ؟
-
هل بدأ قبل تسلمه السلطة الأمريكية يفقد قدرته على التغيير الذى وعد به ؟
·
أنا شخصياً غير متفائل.
-
لماذا ؟
·
لأنه بدأ بتعيين كبير موظفى البيت الأبيض من اليهود، ثم جاء بالسيدة كلينتون وهى صديقة حميمة ..  لليهود، ثم خطب أمام الكنيست الإسرائيلى متغزلاً فى الدولة اليهودية، وأخيراً .. وعد إسرائيل بمظلة نووية..أمريكية الصنع!


2008.12.21
-
هل سمعت شكوى المصريين العاملين بالسعودية  يا سلامه ؟
·
سمعت أنهم زعلانين.
-
لماذا ؟
·
لأن وزارة التعليم العالى أصدرت قرار وتحاول تطبيقه هذا العام!!
-
ماذا يقول ؟
·
ألا يقبل الطلبة الحاصلون على الثانوية العامة من السعودية فى الجامعات المصرية إلا بعد اجتيازهم اختبار قدرات هناك.
-
وماذا فى ذلك ؟
·
المليون مصرى الذين يعملون بالسعودية إذا أغضبتهم هنا فسوف يرجعون إليك ويطالبونك بالحصول على عمل..فمن أين تأتى لهم وزارة التعليم العالى بذلك؟!


2008.12.22
-
الحقْ رجال الأعمال  يا سلامه ؟
·
ما لهم ؟
-
سال لعابهم على أرض مطار إمبابة، فعرضوا على الدولة أن يأخذوها ببلاش .. ويبنوا فوقها مدارس!
-
وهل ستكون هذه المدارس مجانية أم بمصاريف ؟
·
طبعاً بمصاريف..وسمعت أحدهم يقول: إنها ثلاثة آلاف جنيه، مع تخفيضها للمتفوقين..
·
المسألة في ظاهرها جيدة لكن من يضمن لنا أنهم لن يأخذوا الأرض ثم يحولوها إلى أبراج سكنية تباع  بالمليارات!


2008.12.23
-
هل تتابع الأزمة المالية العالمية يا سلامه ؟
·
طبعاً، وأنا شمتان فى أصحابها الكبار!
-
لماذا ؟
·
لأنهم كانوا قد تجبروا جداً، وأصبحوا يتصرفون فى العالم كأنه عزبة خاصة لهم!
-
أليسوا أغنياء  ومن حقهم أن يفعلوا ذلك ؟
·
أبداً..المفروض على الغنى أن يساعد الفقير وعلى القوى أن يرحم الضعيف وقد جاء اليوم الذى أسقطهم على الأرض!
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى علينا أن نأخذ العبرة منهم وأن نستفيد جيداً من الدرس ولا نترك أموال البنوك .. تذهب للمتعثرين!!


2008.12.24
-
هل قرأت تقرير علاء الخضيرى فى " 24 ساعة "  يا سلامه ؟
·
تقصد حول وجود 23% من الأميين بين تلاميذ المدارس الابتدائية ؟!
-
نعم..وهذا أمر مؤسف جداً.
·
طبعاً، وقد حاول أحد المدرسين المخلصين فى محافظة البحيرة من قبل أن يعقد للتلاميذ امتحان محو أمية بعد أن خصص لهم حصصاً علمهم فيها القراءة والكتابة..فهل تعرف ماذا حدث له ؟
-
كلا.
·
قام وزير التربية والتعليم الأسبق بتحويله للتحقيق!
-
لماذا ؟
·
لأنه كشف التقصير فى أداء المدارس الابتدائية وكان عليه أن يسكت عن استمرار تلك الجريمة!!


2008.12.25
-
هل تابعت يا سلامه قرار محكمة النقض الذى برأ المتهم فى مذبحة بنى مزار ؟
·
طبعا، وأنا من يومها متشكك فى أن يقوم هذا الولد المسكين بتلك الجريمة الكبرى التى قتل فيها عشرة أشخاص فى ليلة واحدة وفى أماكن مختلفة وبنفس الأسلوب الذى يدل على وجود جراح متمرس!!
-
وماذا سيحدث الآن ؟
·
لابد من إعادة البحث من جديد خاصة أن لدينا متخصصين بارعين فى الأدلة الجنائية.
-
ولماذا لم يفعلوا شيئاً ؟
·
لأن المشكلة كانت فى إعلان سرعة القبض على  الجانى .. أى جانى .. والسلام!!


2008.12.26
-
ما هذا الذى حل بوزارة التعليم العالى يا سلامه ؟
·
خير .. إن شاء الله
-
لقد قرر البنك الدولى إيقاف تمويل المرحلة الثانية من تطوير التعليم بالوزارة!
·
لا يهم!
-
كيف ؟!
·
لأننى لم ألاحظ أى تطور قد حدث في المرحلة الأولى والذى أريد فقط أن أعرفه كم كان مبلغ البنك الدولى؟ وأوجه الصرف التي أنفق فيها ؟
-
هذه أمور مضبوطة تماماً فى الدفاتر.
·
عموماً كان الله فى عون البنك الدولى الذى سوف يعانى
هو الآخر من الأزمة المالية ؟!


2008.12.28
-
أنا أعرف رأيك في صكوك الملكية يا سلامه، لكن السيد وزير التنمية شرحها في التلفزيون.
·
أقسم لك إننى لم أفهمها وكذلك من كان يجلس معى   على القهوة!!
-
لماذا ؟ الأمر بسيط جداً سوف يعطون لكل شخص عمره "21 " سنة فما فوق صكاً بقيمة "400 " جنيه.
·
وماذا سيفعل به ؟
-
له الحق في بيعه بالبورصة.
·
وهل تعرف أنت مكان البورصة ؟
-
اللى يسأل ما يتوهشى!
·
طيب وحياتك تأخذ الصك بتاعى من الآن وتعطينى مائة جنيه فقط!!


2008.12.30
-
ما هذا الذى فعلته إسرائيل في قطاع غزة .. يا سلامه؟!
·
مجزرة بكل معنى الكلمة!
-
ولماذا حدثت بهذا الشكل المروع ؟
·
لكى تسقط سلطة حماس فى غزة.
-
وهل يمكن أن يحدث ذلك ؟
·
أبداً .. فالشعب متضامن تماماً معها وهو الذى انتخبها
-
إذن لماذا تفعل ذلك ؟
·
لأن حركة حماس لا تعترف بإسرائيل وتساعد حركات المقاومة على العمل ضد إسرائيل.
-
وهل هناك حل نهائى لتلك المشكلة ؟
·
طبعاً..إذا رغبت أمريكا أولاً وإذا تضامنت البلاد العربية ثانياً وإذا استمر صمود الشعب الفلسطينى ثالثاً.


2008.12.31
-
ما هذا الذى يحدث في غزة يا سلامه ؟!
·
جريمة ضد الإنسانية..وإسرائيل تستعرض قوتها أمام كل البلاد العربية لكى تسكت المقاومة تماماً وتمهد الأرض لوجودها الدائم فى المنطقة!
-
يعنى مفيش حل ؟!
·
أنت تبحث الآن عن حل .. فى الوقت الذى ضيعت فيه كثيراً من الوقت فى عدم البحث عن حل .. وكان أبسط  شئ هو تسليح أهل غزة لكى يتمكنوا من الدفاع عن أنفسهم عند وقوع البلاء بهم!
-
لكن لماذا الهجمة شرسة بهذا الشكل ؟!
·
لكى ينسى العرب الحذاء الذى ألقى فى وجه بوش!


2009.1.1
-
ما هذا الذى يحدث على الطرق يا سلامه ؟!
·
تقصد حوادث الموت الناتجة عن اصطدام وانقلاب السيارات ؟
-
طبعاً وقد بلغ مجموعها ما يعادل ضحايا حرب  بأكملها!!
·
المسألة ترجع أساساً إلى الإنسان المصرى
-
يعنى تريد إبعاد المسئولية عن الحكومة ؟
·
أبداً والله .. لكن الإنسان المصرى يدرك جيداً أن الطرق ليست ممهدة، وأن السيارات ليست كلها بحالة جيدة،  وهو لا يلتزم بالإشارات التحذيرية، وهو الذى يتجاوز السرعة المقررة، وأخيراً فإنه قد يغفل، أو ينام، وهو سائق ؟!
-
لكن الحوادث زادت كثيراً عن معدلها بالمقارنة مع كل دول العالم ؟!
·
وستظل تتزايد طالما استمرت تلك الأسباب التى ذكرتها..موجودة!


2009.1.6
-
ما هي الأحوال العالمية الآن .. يا سلامه ؟!
·
أهم حدث فى رأيى هو إرسال الصين سفنها الحربية لكى تحمى السفن التجارية التى يخطفها القراصنة الصوماليون.
-
لكن هذا العمل قامت به دول أخرى كثيرة ؟!
·
ليس المهم ذلك، وإنما المهم أن هذه هى أول مرة منذ الحرب العالمية الثانية يتحرك فيها الأسطول الصينى خارج مياهه الإقليمية!! وكذلك هى أول مرة تشارك  فيها الصين فى عمل يهم الأمن العالمى ..   
-
وما دلالة ذلك ؟
·
أن العملاق النائم قد بدأ يتحرك .. ولن تعود أمور العالم أبداً .. كما كانت عليه الحال من قبل!!


2009.1.8
-
رجال الأعمال  يا سلامه ؟
·
مالهم ؟
-
ماذا يقدمون للمجتمع الذى يعيشون فيه، ويكسبون منه، ويتمتعون بخيراته ؟
·
لا شئ!
-
على الإطلاق ؟!
·
طبعاً بعضهم طيب يساعد بعض الفقراء ويعطف على بعض الأرامل ومع ذلك فهو يأخذ النتيجة منهم حين يتقدم لعضوية أحد المجالس النيابية!!
-
وماذا تقترح أن يفعلوا ؟
·
أن يبنوا  مدارس، ودور حضانة، وجامعات ثم لا يأخذون أرباحاً من ورائها!!


2009.1.9
-
ما رأيك في المعركة الدائرة حالياً يا سلامه ؟!
·
إنها تجرى بين أقوى جيش فى المنطقة وبين مجموعة بسيطة من حركات المقاومة الفلسطينية.
-
ما الوضع الآن ؟
·
المقاومة منتصرة عسكرياً.
-
لكن الهدم والتخريب وقتل النساء والأطفال مستمرة في غزة ؟!
·
هذه حيلة الجيش العاجز الذى يتجنب مواجهة المقاتلين ويقوم بضرب المدنيين!
-
ولماذا يفعل ذلك ؟
·
ليضعف الروح المعنوية للمقاتلين ؟
-
وهل يحدث ذلك ؟
·
أبداً..فالتصميم أكيد على هزيمة هذا الجيش المتغطرس..   وربنا ينصر المظلومين!


2009.1.12
-
هل ستنجح الوساطات في تهدئة الوضع في غزة  يا سلامه ؟
·
يؤسفنى أن أقول: كلا.
-
لماذا ؟
·
لأن كل الوساطات مشكوك في مصداقيتها وخاصة من جانب المقاومين..
-
ولماذا ؟
·
عندما يظهر فشل الحملة العدوانية الظالمة على غزة، وتعلو كفة المقاومة يتدخل أصحاب الوساطة لإيقافها، وإحلال السلام والتهدئة!
-
وكيف ترى النتيجة ؟
·
لن يعود العالم العربى بعد هذه المعركة كما كان  قبلها!!


2009.1.13
-
ما رأيك في حكاية المليارات يا سلامه ؟
·
يا أخى لم نكن نسمع سوى عن الملايين، والمليون  ستة أصفار بجانب الواحد أما المليار فهو أصفار   بلا حدود!!
-
إن العالم لم يعد يتحدث إلا بها، وكذلك رجال الأعمال   عندنا!
·
لكن هناك فرق. فالعالم لديه رصيد لكل صفر فى المليار إما الذهب أو الإنتاج الحقيقى، أما أصفار رجال الأعمال عندنا فهى أصفار حقيقية!!
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى أنها فلوس مكدسة في البنوك المحلية أو الأجنبية ولا تفيد المجتمع في شىء!


2009.1.14
-
ما آخر قصائدك يا سلامه ؟
·
قصيدة بعنوان "الجيش الإسرائيلى " أقول فيها :
أيها الجيش الهمامُ
كل قتلاك يمامُ
ونساء، وشيوخ
بيوت،  وركام
أنت لا تصمد فى الحـرب
وفى السلم كلام!
عدت من لبنان خزياً
وسراياك حطام!
ولدى  غزة  يلقاك
كفاح  وانتقام
أنت تصحو بسلاح
وعلى الخوف تنام
وبكفيك دماء
ليس يمحوها الغمام
وستدرى ذات يوم
أن أرضى لا تضام



2009.1.15
-
لماذا أنت متضايق يا سلامه ؟
·
من تصريحات السادة المسئولين من كافة الجهات الخاصة بالحرب فى غزة، وهم يتفلسفون حولها.
-
مثل ماذا ؟
·
مثل لوم حماس الآن على موقفها بالأمس! ومثل قول صاحبنا: اللى حيقرب من المعبر سأقطع رجله! ومثل قول السيدة ليفنى إن إسرائيل تدافع عن نفسها، ومثل قول بيريز إننا ندافع عن الديمقراطية ضد الإرهابيين..ومثل الإعلان الزائف من قناة  "العربية" بأن غزة قد تم افتحامها من أربعة محاور!!


2009.1.16
-
ما هي حكاية إسرائيل بالضبط يا سلامه ؟
·
معظم الناس لا يقرأون التاريخ، وإذا قرأوه لم يفهموه، والذين يفهمون سرعان ما ينسون!
-
وكيف ذلك ؟
·
الغرب كله، وبدون استثناء، هو الذى أقام دولة إسرائيل   وجعل حدودها تفصل العالم العربى نصفين لكى  لا تتوحد شعوبه فى دولة واحدة وقوية!!
-
إذن هى مؤامرة دولية ؟
·
طبعاً، وقد بدأت في القرن 19، واستمرت طوال القرن20، وها هي تتواصل في مطلع القرن 21.
-
وما الحل ؟
·
الله وحده يعلم، وليس غيره، وهو القادر على تغير الأحوال!


09.1.18
-
إلى أين يذهب العالم يا سلامه ؟
·
لن تعود أمريكا أغنى ولا أقوى دولة فى العالم ،وسوف   تصعد كل من الصين والهند والبرازيل وروسيا لمكان الصدارة، أما الاتحاد الأوروبى فهو كيان هش وملئ بالخلافات التى ستغرقه قريباً..
-
طيب والعرب ؟
·
مازال كل منهم يظن أنه وحده في العالم، ولا يريد أن يتضامن مع جاره في وقت الرخاء لكى يسانده في أزمات الشدة.
-
وإسرائيل ؟
·
لابد أن تعقد صلحاً مع العرب وتتسامح مع الفلسطينيين لأنه لا مستقبل لها .. بدون ذلك!


2009.1.19
-
مستقبل لبنان يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
خايف عليه من الفرقة والتقاتل!
·
أبداً .. إنه واضح جداً.
-
كيف ؟
·
الحكومة الحالية التى تزعم أنها أكثرية ليس لها سوى أقلية في الشارع والمعارضة هي الأكثرية.
-
وماذا يعنى ذلك ؟

· المعارضة تعارض أمريكا وإسرائيل، وهى مع الحق الفلسطينى، وكذلك مع طبقات الشعب الكادحة!


2009.1.20
-
ما هي السعادة في رأيك  يا سلامه ؟
·
السعادة كلها كلمة كبيرة وأنا أفضل عليها كلمة  السرور.
-
لكن كل الناس يتمنون السعادة ويسعون للحصول   عليها؟!
·
المشكلة أنهم لا يبلغونها، والذى يحصل أحياناً على قدر  منها يجدها تتسرب كالماء من بين أصابعه!!
-
طيب وما هو السرور ؟
·
أن تكون راضياً ومبسوطاً عن الحالة التي أنت فيها مع  ملاحظة إنها أيضاً ستتغير بعد لحظات!
يعنى لا السعادة تدوم ولا السرور ؟
·
طبعاً لأن الهموم والأحزان أكثر منهما وهناك مثل مصرى يقول: الهم فى الدنيا كتير..لكنه مفرق!


2009.1.21
-
ألا تلاحظ انتشار ظاهرة الزواج العرفى بين الشباب  يا سلامه ؟
·
طبعاً..الأمر واضح مثل الشمس.
-
وما السبب فيها ؟
·
لقد لجأ الشباب وخاصة فى الجامعات إليها، ليأسهم من إمكانية الزواج الشرعى.
-
لكنه خطير جداً ؟!
·
طبعاً وخطورته تقع على الفتاة أولاً وأخيراً. فهى معرضة غالباً لأن يهجرها الشاب بعد فترة وقد تكون حاملاً، وهنا تتعقد الأمور لها، ولأسرتها!
-
وأين تحذيرات المجتمع ورجال الدين ؟
·
لم يعد الشباب يصغى لشئ من ذلك فهم يعيشون فى واديهم الخاص وقد سمعت فتاة فى الحرم الجامعى تصرخ فى زميلها بأعلى الصوت: "طلقنى أحسن لك "!!
-
وماذا فعل الشاب ؟
·
كان يبدو أنه سيفعل!


2009.1.22
-
ماذا تفعل لو كنت مسئولاً عن حل مشاكل البطالة  يا سلامه ؟
·
يا سلام..أقوم بتشغيل الشباب العاطل فى شركات صيانة  الآلات، وشركات نظافة المدن، وشركات تعليب الأسماك، كما أنشئ لهم مصانع للسجاد اليدوى، والألبان، والحلويات...
-
وكم سيكون المرتب ؟
·
البداية بثلاثمائة جنيه في الشهر والنهاية بمشاركتهم في ملكية تلك الشركات والمصانع..
-
كل هؤلاء عمال، فاين الموظفون ؟
·
لا مكان لهم عندى لأن العمل اليدوى أهم ألف مرة من العمل الكتابى!!


2009.1.23
-
هل سمعت عن قرار حزب النواب الكردى في العراق يا سلامه ؟
·
لا .. ماذا يقول ؟
-
يتم غرامة وحبس الشخص المتزوج إذا أقدم على الزواج
من إمرأة أخرى!
·
هذا إذا تزوجها رغماً عنها..
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى المرأة التى تقبل الزواج على إمرأة متزوجة هي التي ينبغى أن تعاقب.
-
أنت متحيز فى ذلك للرجل وكأنك تبعد عنه  المسئولية!
·
أى مسئولية! الزواج عقد إيحاب وقبول والله تعالى هو الذى شرعه وهو الذى وضع له الضوابط، فلماذا يتدخل البشر فى هذا الموضوع ؟!


2009.1.25
-
ماذا عن أوباما  يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
يعنى رأيك فيه، وهو يستعد لدخول البيت الأبيض ؟
·
اسمع يا سيدى الواقع أننى فرحت بانتخابه وفوزه على منافسه الذى  كان يزعم أنه مقاتل ومع ذلك أسر فى الحرب!
-
وبعد ذلك ؟
·
غضبت منه عندما جامل إسرائيل أكثر مما ينبغي، وكذلك عندما جاء بالسيدة كلينتون التي لا تحب العرب وزيرة للخارجية!
-
ثم ماذا أيضاً ؟
·
وكذلك حين بدأ يتراجع قليلاً عن مبدأ التغيير .. الذى أحبه العالم كله بسببه!


2009.1.26
-
كيف ينظم الإنسان العاقل وقته  يا سلامه ؟
·
يقسمه إلى ثلاثة أقسام ثلثه للنوم، وثلثه للعمل، والثلث الباقى للراحة والاستجمام..
-
لكننا نشاهد من ينام أكثر، وكذلك من يعمل أكثر ؟!
·
وأنا أقول لك: إن هناك أيضاً من يرتاح أكثر من اللازم    وهذا كله خطأ..
-
طيب وما رأيك فيمن يريد أن يحقق هدفاً كبيراً هل ينام ويرتاح ثلثى اليوم ؟
·
هذا أفضل له وإلا فسوف يستهلك قوته وشبابه وصحته في وقت قصير، حتى إذا بلغ مرحلة الضعف والشيخوخة والمرض .. وجد نفسه ملقى على الأرض تماماً!!


2009.1.27
-
كيف نستفيد من علمائنا  يا سلامه ؟
·
العلماء مثل ملكات النحل يحتاج كل منهم إلى أعداد كبيرة من المساعدين والإداريين لكى يتمكن من أداء عمله العلمى، وإنتاج أفكار جديدة تخدم المجتمع..
-
وماذا حدث مع أحمد زويل ؟
·
مشكلته معنا أننا حاولنا أن نجعله إدارياً وليس عالماً..
-
كيف ؟
·
الرجل متخصص في مجال الليزر والتصوير الضوئى المتقدم، وعندما جاء إلى مصر عارضاً خدماته فرحنا به كثيراً ثم قلنا له: ياريت تنشئ لنا جامعة حديثة أو مدينة أبحاث علمية، مع أن هذا وذاك ليس من صميم عمله وهو نفسه لم يصنع شيئاً من ذلك في أمريكا نفسها !!


2009.1.28
-
مشكلة العنوسة  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
لقد تحولت إلى أزمة فقد زاد عدد الشباب والبنات الذين  تجاوزوا سن الخامسة والثلاثين إلى أكثر من تسعة ملايين
·
أنا معك فى أنها مشكلة عويصة لكن لكل مشكلة حلاً..
-
وما هو ؟
·
أولاً: بالتنازل.
-
ماذا تعنى ؟
·
أن يرضى الأهل بأخلاق الشاب وليس  بماله، وأن تتخلى الفتاة قليلاً عن شروط فارس أحلامها، وأن تقبل البداية بشقة صغيرة، وأثاث متواضع، وألا تزيد الشبكة عن دبلتين واحدة ذهب والثانية فضة! وأن يقام الفرح فى المنزل، وليس فى فندق خمس نجوم
·
طيب وثانياً :
-
بالعقلانية، وهى أن ينظم الزوجان النسل لعدة سنوات، وأن يبحث كل منهما عن عمل، والله هو الرازق!


2009.1.29
-
غزة  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
تعرضت لأقسى عدوان من أقذر جيش فى العالم!
·
المهم ما نفعله لها الآن
-
وماذا نفعل ؟
·
نبدأ بعلاج الجرحى، وتعويضات أسر الشهداء، ثم بناء المنازل والمدارس المهدمة ثم ضمان تدفق المساعدات  وإعادة تشغيل مطار غزة بدلاً من الحديث الكثير عن فتح المعابر!
-
طيب وأين المصلحة الفلسطينية ؟
·
دعهم يتخاصمون .. حتى يشعروا جميعاً بالخطر ويغلبوا   مصلحة الوطن على مصالحهم الشخصية، وبريق السلطة الزائف!!


2009.1.30
-
إضراب سائقى القطارات  يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
أوقف الحركة تماماً، وعطل مصالح الناس، وأخر النساء والفتيات عن عودتهن إلى المنازل!
·
وما مطالبهم ؟
-
يطالبون بسرعة صرف الحوافز المقررة لهم.
·
ولماذا لا يأخذونها ؟
-
لا أدرى..إن أعضاء مجلس الإدارة يستولون على مكافآت هائلة ويستمرون في حرمان العمال الغلابة  منها، في حين أن القطارات لا يوجد بها مكان واحد..خال!!


2009.2.1
-
حال العرب يا سلامه ؟!
·
مالها ؟
-
تشمت فينا الأعداء ولا تسر الأصدقاء!
·
لكن هذا له أسبابه.
-
وما هى ؟
·
كل منها تعتبر نفسها دولة كبرى، ولذلك لا تحتاج لزميلاتها!
-
وماذا أيضاً ؟
·
كل منها تعيش يومها دون أن تنظر للماضى الذى قسم فيه المستعمر بلاد العرب إلى دويلات..ولا تتطلع للمستقبل الذى يمكن أن يحدث فيه ما هو أسوأ من التقسيم..


2009.2.2
-
فيم تفكر يا سلامه ؟
·
فى الأسعار التى ارتفعت بصورة جنونية بسبب ارتفاع سعر البترول وعندما انخفض .. ظلت على حالها!!
-
إذن..ما السبب فى ذلك ؟
·
لا شئ سوى جشع التجار وإصرار الحكومة على عدم  تخفيض ضريبة المبيعات ثم خوف الناس من أن يرتفع  البترول مرة أخرى
-
وهل سيحدث ذلك ؟
·
والله المسألة صعبة والركود الاقتصادي بدأ يصيب أغنى
الدول وربنا يستر على البلاد التي مثلنا .. محدودة الدخل!!


2009.2.3
-
هل المياه المعدنية..هى فعلاً مياه معدنية يا سلامه ؟
·
والله يا أخى صدق المثل المصرى الذى يقول: إن رزق الهُبْل على المجانين
-
وكيف ذلك ؟
·
إنها مياه مستخرجة من آبار جوفية وتتم معالجتها بإضافة   ماء النيل إليها ثم تقوم الشركات إياها .. بتعبئتها فى زجاجات بلاستيكية وتبيعها على أنها مثل المياه المعدنية   فى أوروبا تلك التى تؤخذ من مياه الأمطار الصافية جداً   والتى تتجمع فى أنهار غاية فى النظافة!!
-
لكن يقال إنها أصح من مياه الحنفية ؟
·
أبداً وحياتك فإن ماء الحنفية متجدد ومياه الزجاجات راكد   في البلاستيك وعندما تخبطه الشمس يكون أكثر ضرراً..بالصحة!!


2009.2.4
-
ما الذى يجعل الصناعة المصرية بهذا المستوى  يا سلامه؟
·
أولاً: عدم استخدام التكنولوجيا الحديثة، وثانياً: عدم احترام قوانين الجودة، وثالثاً: الفهلوة!
-
وهل توجد فى الصناعة فهلوة  ؟!
·
طبعاً..وهى تبدأ من أن العامل يعتبر نفسه أذكى من صاحب العمل  ومن المستهلك فيخفى بعض العيوب التى   ما تلبث أن تظهر فى السلعة.
-
وماذا يحدث ؟
·
يقسم المستهلك ألا يشترى هذه السلعة مرة أخرى .. ثم يظل يحكى للآخرين ما حدث معه فيمتنع الجميع عن شرائها!!


2009.2.5
-
ماذا يفعل الشاب الذى لا يجد عملاً يا سلامه ؟
·
تصور أن هذا أهم سؤال ينبغى أن تجيب عنه الدولة  والأحزاب السياسية، ومنظمات المجتمع المدنى!!
-
وبماذا يمكن أن تجيب ؟
·
تقول له: أن يبحث ويظل يبحث حتى يجد أى عمل يتاح  له وليس بالضرورة أن يناسبه!
-
يعنى يشتغل فى غير تخصصه ؟!
·
مؤقتاً .. وبدلاً من أن يظل عاطلاً تماماً .. وأريد أن أقول شيئاً: لماذا شباب الجامعات عندنا حين يذهبون إلى   أوروبا يغسلون الأطباق في مطاعمها بينما يعتبرون ذلك   عيباً في مصر ؟!


2009.2.8
-
القمامة يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
تشكل لها لجان،  وتعقد مؤتمرات، ونكلف من الخارج   شركات، ورغم ذلك كله مازالت تملأ الشوارع وتزحف   على سلالم البيوت بل إنها أصبحت تشاهد فى أروقة   المصالح الحكومية!!
·
والله يا أخى أنا محرج من الحديث فى هذه المسألة  الحساسة!
-
ولماذا هى حساسة ؟
·
لأن البلد الذى لا يتمكن من التصرف في زبالته مثل الطفل الذى يلعب في خرابته!!


2009.2.9
-
لماذا أنت مبسوط اليوم يا سلامه ؟
·
من ولد مكوجى يستحق الإعجاب والاحترام.
-
وكيف ذلك ؟
·
جاء الولد بالمكوة، ووجدته يسألنى: هل أنت الذى تكتب  فى "24 ساعة" ؟
-
قلت: نعم، وهل تقرأها ؟
·
قال: أحرص دائماً على قراءتها كل يوم
-
سألته بتردد: وهل أنت متعلم ؟
·
أجاب بأنه في الفرقة الثانية، بإحدى الكليات وأن تقديره  في العام الماضى جيد، وأنه يعمل بعض الوقت لينفق    على دراسته.
-
تناولت منه المكوة ودعوت له باستمرار النجاح وتفاءلت  بمستقبل مصر!!


2009.2.10
-
أين راحت العولمة يا سلامه ؟
·
لقد خفت الحديث عنها مع رحيل بوش، غير المأسوف   عليه!
-
وهل هو الذى كان وراءها ؟
·
طبعاً، لأنه اعتقد أنه سيحكم العالم كله بواسطتها!
-
وهل كانت العولمة شيئاً جيداً ؟
·
أبداً .. إنها كانت لمصلحة البلاد الغنية وعلى حساب البلاد النامية والفقيرة!
-
وما أبرز عيوبها ؟
·
أنهم أخذوا حبة البطاطس، وجعلوها شرائح رقيقة جداً ثم خلطوها ببعض الروائح، ووضعوها  في أكياس ملونة وأخيراً..عملوا لها دعاية كبرى وباعوها للفقير المسكين   بأضعاف أضعاف ثمنها!!


2009.2.11
-
ألا ترى أنها جميلة جداً  يا سلامه ؟
·
بكل تأكيد
-
ولماذا لم تتزوج حتى الآن ؟
·
يقال إنها تنتظر شخصاً تحبه
-
وإذا لم يظهر ؟
·
ستكون مصيبة لأنها بدأت تتجاوز الثلاثين وكلما مضت  السنوات قلّ حظها في عريس مناسب لعمرها!
-
إذن حاول أن تحدثها عنى..
·
وكم عمرك ؟
-
في حدود الخمسين.
·
وهل أنت مجنون: تتزوج من هي أصغر منك بعشرين   عاماً ؟
-
لكننى كريم، وأحب النكتة وسوف أضحكها كثيراً بدلاً من هذا الحزن الذى أصبح يلتف حول جمالها!!


2009.2.12
-
كيف أتخلص من حالة الكآبة التى أصبحت تعاودنى كثيراً يا سلامه ؟
·
حاول أن تقوم برحلة
-
ليس معى تكاليفها
·
إذن حاول أن تشاهد بعض الأفلام
-
إنها أيضاً تبعث على الكآبة!
·
إذن تشترى حذاء جديداً..
-
وما علاقة ذلك بالكآبة ؟
·
إنه سوف يشجعك على المشى في الشوارع، ومشاهدة الناس وهم يعيشون حياتهم اليومية، وأحياناً يقتل بعضهم بعضاً..
-
يا ساتر .. وماذا أفعل أمام ذلك ؟
·
سوف تعود إلى بيتك وأنت تحمد الله على سلامتك ولن  تحس بعدها..بأى كآبة!!


2009.2.15
-
ماذا في رأيك يمكن أن "يشكم" إسرائيل  يا سلامه ؟
·
أمر بسيط جداً.
-
ما هو ؟
·
أن يُستَمع لنصيحتى: فيقوم تحالف اقتصادى وسياسى  بين مصر وتركيا وإيران..
-
وماذا عن باقى الدول العربية؟
·
تساند مصر في هذا التحالف الذى سوف يضع إسرائيل في خانة اليك!!
-
ومن الذى يمنع قيام هذا التحالف ؟
·
أمريكا طبعاً ومن خلفها بعض الدول الأوروبية ذات الطبيعة الاستعمارية مثل بريطانيا وفرنسا.. 
-
طيب وألمانيا
·
ألمانيا غلبانة وهى خاضعة بالكامل لأمريكا منذ هزيمتها في الحرب العالمية الثانية!!


2009.2.16
-
في ماذا تفكر يا سلامه ؟
·
فى إسرائيل.
-
حول أى موضوع ؟
·
تصور أنها لا يوجد لها حتى الآن "دستور" كما لا توجد لها "حدود" ومع ذلك تدعى أنها دولة ديمقراطية والعالم الغربى يصفق لها!!
-
وما معنى ذلك ؟
·
خطير جداً.
-
كيف ؟
·
يعنى يمكنها أن تتخذ ما تشاء من قرارات وتضع في كل  يوم القوانين التي ترغب فيها كذلك فإنها من الممكن أن تتوسع وتستولى على أراضى جيرانها لعدم ترسيم   حدود لها!!
-
ولماذا يسكت العالم على ذلك ؟
·
يا أخى .. العالم أصبح مثل الرجل العجوز المتهالك لم يعد يسمع ولا يرى..ولا حتى يستطيع الكلام!!


2009.2.17
-
يبدو أنك غيران يا سلامه!!
·
طبعاً.
-
ممن ؟
·
مِنْ الدبلوماسيين فى العالم كله.
-
لماذا ؟
·
لأن وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة كانوا يضطرون   لتقبيلها في الذهاب والإياب وقد حالفهم الحظ فجاء لهم   بوزيرة خارجية جديدة غاية في البياض والجمال!! 
-
لكن المسألة تتعلق بالسياسة وليس لها علاقة بالجمال والقبح ؟!
·
من قال لك هذا وحياتك هؤلاء الناس مثلنا تماماً يعجبون بالجمال، وينفرون من القبح
-
يعنى سوف نرى عصراً مختلفاً.
·
أتمنى ذلك بشرط أن  تستقبل أمريكا العالم بالأحضان!!


2009.2.18
-
كيف تتعامل مع الثقلاء  يا سلامه ؟
·
أحاول أن أتجنبهم قدر الإمكان.
-
وعندما يحاصرونك ؟
·
أسألهم عن أحوالهم، ثم أسرح فى عالمى الخاص  وعندما ألاحظ أن شفاههم سكتت أعيد السؤال من  جديد..
-
لكن عندما يسألونك ؟
·
أجيب بشئ مختلف تماماً فإذا قالوا: كم دخلك في الشهر؟   أقول: إن الدروس الخصوصية أصبحت نار!! وإذا قالوا: هل لديك فيديو ؟  أقول: إن هذا الصيف حرارته فظيعة!  
-
وهل يدركون أنك لا تطيقهم؟
·
إن من خصائص الثقلاء أنهم يعرفون أنفسهم جيداً ويتلذذون بمضايقة الآخرين إلى حد الخنق!!


2009.2.19
-
هل أحببت  يا سلامه ؟
·
كتير!!
-
كم مرة ؟
·
لا تعد..
-
وما هو أجمل حب ؟
·
حب الطفولة فهو كالندى الذى يسقط على أوراق الورد في مطلع الصباح!
-
وما هو أقسى حب ؟
·
حب الجامعة لأن الشاب لا يستطيع أن يتزوج حبيبته حتى بعد التخرج!   
-
وما هو أغرب حب في حياتك ؟
·
رن التليفون فسمعت صوتاً لم أسمعه في حياتى قالت: لو   سمحت أريد كيس سكر، وزجاجة زيت، وقالب جبنة..
-
لقد طلبتك بالخطأ بدل السوبر ماركت!!
·
أعلم..لكننى ظللت سارحاً في موسيقاها حتى أغلقت الخط!


2009.2.20
-
ظاهرة العنف يا سلامه ؟!
·
مالها ؟
-
زادت كثيراً فى الآونة الأخيرة فأصبح الرجل يقتل زوجته والأم تقتل أبناءها والمدرس يقتل تلميذه  وأحياناً يتشاجر اثنان على مبلغ بسيط فيقتل أحدهما الآخر!!
·
هذا في رأيى من شدة الضغوط وعدم إحساس الناس    بنعمة الحياة
-
وكيف يشعرون بها ؟
·
بالعودة إلى الإيمان .. الإيمان الذى يعمر القلب ويقرب الإنسان من الله، أما الشكليات فتجعله كالتمثال الأجوف الذى ينكسر من أول  صدمة!!


2009.2.22
-
ما هذا الذى حدث  يا سلامه ؟!
·
فى أى شئ ؟
-
فى ملايين الدولارات التى أودعها بعض المصريين عند   نصاب مصرى وأخيراً .. ضاعت عليهم وهم الآن يبكون لنا.
·
ألا تعلم يا صاحبى أن ابن آدم عينه  فارغة ولا يملأها إلا التراب ؟!
-
لكن ألم يتعظوا مما حدث في شركات توظيف الأموال   السابقة ؟!
·
يا أخى عليك أن تعذرهم فقد أخذ الريان أموالهم مقابل  عائد يصل إلى "20%" أما البوشى، فقد عرض عليهم  "40% " ومن يدرى فلعل من يأتى في المستقبل   ويعرض عليهم  "60%"!!


2009.2.23
-
ما هذا الذى يحدث في قضايا القتل يا سلامه ؟
·
نفس ما كان يحدث في الماضى فلا يمكن للمجتمع  أن يحدد هذا أو ذاك هو القاتل مائة بالمائة إلا إذا اعترف.
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
بعض الدول العاقلة ألغت عقوبة الإعدام لأن التأكد الكامل من الجانى غير ممكن وأحياناً تظهر أدلة قوية لتبرئته!
-
لكن ألا يفتح هذا باب الجريمة واسعاً ؟!
·
أبداً .. المسألة تحتاج إلى قيام الشرطة بدورها على أكمل  وجه ،ثم قيام المحامين بالدفاع المستميت، وأخيراً تتطلب  شفافية كاملة من السادة القضاة!


2009.2.24
-
هل تابعت ما حدث في حى الحسين يا سلامه ؟
·
كيف لا أتابعه وأنا من أبناء هذا الحى العريق!
-
وما رأيك فيما حدث ؟
·
إنه عمل إرهابى وإجرامى لا يراعى ديناً ولا أخلاقاً، ولا
إنسانية.  
-
يقال إن وراءه أيادى أجنبية ؟
·
لابد أن يكون كذلك وإلا من هو المصرى الذى يمكن أن
يقتل أبرياء بهذه الوحشية ؟!
-
وما قصدهم من ذلك ؟
·
بالتأكيد لم يعجبهم موقف مصر من أحداث غزة، كما أن
الغيرة تأكل قلوبهم من حالة الاستقرار وعدم القلق التي
تعيشها مصر في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية التي تهز كل دول العالم.


2009.2.25
-
ما سبب مشاكل الفلسطينيين  يا سلامه ؟
·
يتنازعون على السلطة وهم مازالوا في مرحلة المقاومة!!
-
وكيف يخرجون من ذلك ؟
·
لابد أن يتفقوا على توزيع الأدوار بحيث يوجد فصيل   يقاوم الاحتلال على الأرض، وفصيل آخر يتولى المفاوضات السياسية. وياريت يكون هناك فصيل ثالث   يتخصص في العمل الإعلامى ..
-
وهل ترى أن هذا التقسيم ينجح ؟
·
بشرط أن تصدق النوايا، ويتخلص الجميع من مرض حب الزعامة.
-
وكيف يحدث ذلك ؟
·
أن توضع فلسطين في القلب وليس فقط على الألسنة  وأن يظل إنهاء الاحتلال الغاشم هو الخبز اليومى للجميع!


2009.2.26
-
ما رأيك في المبعوث الأمريكى الذى عينه أوباما للشرق   الأوسط  يا سلامه ؟
·
راجل جاد، ولكنه لن ينجح في مهمته.
-
لماذا ؟
·
لأنه بدأ بداية غير موفقة فقد اقتصر على مقابلة طرف واحد من طرفى النزاع وراح يعلن شروط أمريكا   المفروضة على الطرف الآخر
-
لكن هذا هو موقف أمريكا الثابت  ؟!
·
إذن لم يكن هناك أى داع لتعيين مبعوث يتحرك في المنطقة رغم أن أوباما يعلن بذلك عن حسن نيته للعرب وللفلسطينيين كما يقال .. لكن وزيرة خارجيته القوية توجد لديها نية أخرى  تماماً..


2009.2.27
-
هل سيحدث سلام مع إسرائيل  يا سلامه ؟
·
لا يمكن
-
لماذا ؟
·
لأنها كيان مغتصب استولى على أرض العرب، ومقدسات المسلمين ومن المستحيل أن يرضوا بذلك أبداً.
-
لكنهم قدموا لإسرائيل مبادرة بالسلام ؟
·
وما النتيجة ؟
ألم تهملها إسرائيل وبمرور الوقت تجمدت تماماً في ثلاجة الموتى ؟!
-
يعنى مفيش أمل ؟!
·
الأمل  دائماً موجود. موجود أولاً في قوة الإيمان بالله، وثانياً في الوعى   والبحث العلمى وثالثا ً في الأخذ الدائم بوسائل القوة الحديثة. وهذه الثلاثة هي عناصر المعادلة في الانتصار على إسرائيل.


2009.3.1
-
هل حقاً سيحدث تغيير ملموس في سياسة أمريكا خلال    عهد أوباما يا سلامه ؟
·
وحياتك كله كلام انتخابات ولن يحدث شئ مهم..
-
لكن الرجل وعد بتغيير الكثير
·
كيف يغير سياسة دولة كبرى تستفيد من سيطرتها على  العالم ؟!
-
يعنى في رأيك مفيش فايدة ؟!
·
أى فايدة والست هيلارى فرضت نفسها عليه، ووزير  الدفاع السابق مازال موجوداً، والعسكريون لن يتحركوا  من مواقعهم
-
لكن ألا يوجد أى أمل ؟
·
الأمل دائماً لدى الشعوب التي تقرر أن تغير نفسها  بنفسها!!


2009.3.2
-
هل سمعت تصريح بيريز  يا سلامه ؟
·
ما هو ؟
-
قال إن الجيش الإسرائيلى هو أكثر الجيوش أخلاقية فى
العالم!!
·
هذا كذب صريح، وينبغى أن يحاسب عليه
-
كيف ؟
·
لأن نصف قتلى مذبحة غزة من النساء والأطفال وأكثرهم من المدنيين فهل يوجد جيش أخلاقى يفعل  ذلك ؟!
-
وكيف نتعامل مع هذا الرجل ؟
·
نطالب بضرورة سحب جائزة نوبل للسلام منه، ونصر على ذكره في وسائل الإعلام بأنه قاتل الأطفال والنساء!!


2009.3.3
-
مالك اليوم  يا سلامه ؟
·
اسكت يا أخى حلمت حلماً مريعاً!
-
خير إن شاء الله ؟
·
حلمت أننى كنت في العراق مع أعضاء الحكومة هناك  وأن القوات الأمريكية غادرت العراق فنزلت مع باقى  الأعضاء إلى المخبأ ونحن جميعاً نرتعد من الخوف!!
-
لماذا ؟
·
لأن القوات الأمريكية التى كانت تحمينا قد رحلت وتركتنا لهجوم المقاومة، وسائر الميليشيات المسلحة!
-
ولماذا لا تحميكم القوات العراقية ؟
·
كنا نخشى منها أيضاً، فهى غير مضمونة!
-
يا ساتر .. لقد كان حلماً فظيعاً.
·
أى والله وأنا من ساعتها لا أرغب في النوم حتى لا أحلم
بهذا الشكل مرة أخرى!


2009.3.4
-
أراد اليهودى أن يصلح الكرسى المكسور فقال لابنه   الصغير: اذهب يا بنى هات شاكوش من جارنا اللى فوق.
ذهب الولد، وعاد يقول لأبيه:   
-
لم يعطنى الشاكوش وقال لى: أنتم لا تسلفونى أى شئ   فلماذا أعطيكم شيئاً ؟!  قال الأب لابنه
-
اذهب إلى جارنا اللى في الشارع الخلفى وهات منه  الشاكوش.عاد الولد يقول لأبيه نفس الكلام قال الأب لابنه
-
طيب يا ابنى اذهب إلى عمك في الحى المجاور وهات شاكوشه. عاد الولد مرهقاً يقول لأبيه :
-
لقد رفض بشدة ونهرنى!!
قال الولد لأبيه :
-
إذن يا بنى، ادخل وهات الشاكوش بتاعنا من الداخل!!


2009.3.5
-
من الذى سينجو من الأزمة الاقتصادية  يا سلامه ؟
·
نوعان من البلاد الأول هو الذى ينتج طعامه بنفسه والثانى هو الذى يستثمر أمواله داخل بلاده ولا يضعها في الشركات والبنوك الأجنبية.
-
وما هو توقعك للبلاد العربية ؟
·
بعضها خسر الكثير جداً، وبعضها الآخر سيخسر من  الآثار المترتبة على الأزمة.
-
طيب وبالنسبة لمصر ؟
·
مع الأسف، ستكون من هذا النوع الأخير، لكن ربنا يحفظها علشان خاطر أهلها الطيبين!


2009.3.6
-
أمريكا  يا سلامه ؟
·
ما لها ؟
-
ألا تلاحظ أنها تفشل عسكرياً واقتصادياً لكنها مازالت   متفوقة سينمائياً.
·
طبعاً، وهذا من حقها فقد طورت هذا الفن حتى أصبحت
هى الأولى فيه عالمياً.  
-
وما السبب في ذلك ؟
·
لأنها تراكمت لديها خبرة طويلة إلى جانب أنها تنفق عليه بدون تقتير! وهى تضمن المكسب فالفيلم الأمريكى يحقق أرباحاً هائلة داخل أمريكا نفسها ثم يباع بعد ذلك في كل أنحاء العالم
-
وما رأيك في  كل ذلك ؟
·
أتمنى لأمريكا المزيد من التفوق السينمائى، وأن تترك
الحروب فهى غير ناجحة فيها على الإطلاق!!


2009.3.10
-
هل هذا معقول يا سلامه ؟
·
ماذا ؟
-
إصدار المحكمة الدولية قرار اعتقال الرئيس السودانى!!
·
معقول جداً من حيث الواقع الذى نعيشه، فقد سبق لهم   محاكمة صدام في بلده، وأعدموه أمام الجميع في يوم   العيد!
-
ولماذا لا يفعلون ذلك مع حكام إسرائيل الذين ارتكبوا العديد من المجازر والإبادة الجماعية  ؟!
·
لأنهم يفعلون ذلك كله من أجل عيون إسرائيل فهم يضغطون على العرب للاستسلام التام أو الموت الزؤام!!  
-
وماذا سنفعل ؟
·
أنت وأنا لا نستطيع أن نفعل شيئاً، لكن الحكام العرب هم
المسئولون
-
وماذا بمقدورهم أن يفعلوا ؟

· الله أعلم!


2009.3.11
-
إيه حكاية المحكمة الدولية  يا سلامه ؟
·
ما لها ؟
-
رايحة جاية في  العالم العربى فمن محاكمة البشير فى  السودان إلى محاولة محاكمة سوريا في  مقتل الحريرى   والله أعلم: على من يكون الدور ؟!
·
طبعاً الغرب لا يريد الخير للعالم العربى وهو يحاول –بكل الطرق- سحقه، وإذا لم يستطيع قام بشغله عن التقدم بأمور جانبية
-
لكن المثقفين عندنا لا يؤمنون بنظرية المؤامرة!
·
دعهم يضعون على عيونهم عصابة سوداء ..  فالمؤامرة-  كانت ومازالت وستظل- موجودة! والله يتولانا برحمته!


2009.3.12
-
مسألة دارفور  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
يتحدث الجميع عنها، ولا أفهمها..
·
المسألة في غاية البساطة فمساحة دارفور مثل مساحة   فرنسا ولا يسكن فيها سوى ستة ملايين فقط وكلهم من  الرعاة، والمشاكل بينهم محدودة لكن حكومات السودان  المتعاقبة لم تقم بواجبها في تنمية هذا المكان وقد تبين  أخيراً أن فيها خيرات كثيرة، أهمها البترول لذلك فإن  الغرب كله طمعان فيه وفيها !! 
-
ولماذا لا يوضح السودان ذلك للعالم ؟
·
ومنذ متى نجح العرب في عرض قضاياهم العادلة أمام   العالم؟!


2009.3.13
-
من أصدق  يا سلامه ؟
·
ماذا تقصد ؟
-
الأمم المتحدة تقول إن منظمات الإغاثة التابعة لها  تساعد 400 الف سودانى فى دارفور..بينما حكومة  السودان تقول إن الوضع مستقر تماماً والحالة عال  العال ؟
·
فى رأيى أن كلا الجانبين لديه جانب من الحقيقة؟
-
كيف ؟
·
السودان ترك أهل دارفور طويلاً بدون تنمية لمناطقهم  ومنظمات الإغاثة وجدت فى ذلك فرصة لتسئ لسمعة   السودان.
-
والحل ؟
·
هو ما رأيناه من إجماع الغرب على إدانة السودان الشقيق!!


2009.3.15
-
هل رأيته وهو ينافق المدير  يا سلامه ؟
·
أجل ورأيت المدير وهو يتقبل النفاق بوجه بشوش!
-
إذن النفاق أمر متبادل بين طرفين ؟
·
طبعاً، وهو مثل الرشوة تماماً هناك طرف يقدمها وطرف آخر يقبلها !! 
-
لكنى ألاحظ أن النفاق والرشوة قد يسهلان الأمور أحياناً؟!
·
طبعاً يسهلان، لكنهما يفسدان البشر، كما أنهما يعطلان   القوانين!
-
كيف ؟
·
الإنسان إذا لم يحصل على حقه بالقانون لجأ للرشوة  والنفاق .. وبعدهما أساليب شيطانية أخرى تفتح على  المجتمع باب الجحيم!!


2009.3.16
-
الناس يتساءلون يا  سلامه: لماذا خرج وزير الموارد  المائية ؟
·
لا أحد يعرف بالضبط لكن لابد أن يكون هناك سبب قوى جداً
-
ومع ذلك فهناك أقاويل مختلفة ؟
·
كلها محاولات لتفسير ما حدث، لكن الحكومة لم تعلن  السبب، ولذلك تظل هذه التفسيرات كلها غير مؤكدة
-
ولماذا لم تعلن الحكومة سبب الإقالة ؟
·
أنت تعلم أن الرجل كان وزير للمياه والمياه أحياناً تكون
صافية ورايقة وأحياناً أخرى تتعكر..
-
يعنى هل عكرها عليه أحد ؟
·
لابد أن يكون قد حدث شئ من ذلك فالناس نوعان:   أصحاب وجوه عكرة، وأصحاب قلوب عكرة، وأحياناً   يجتمعان فى شخص واحد!!


2009.3.17
-
ما رأيك فى الموظف المصرى  يا سلامه ؟
·
طيب وصبور ومطيع.
-
لكن يقال أيضاً إنه كسول!
·
أبداً وحياتك إنه لا يتكاسل إلا فى حالتين :عندما يجد مديره فاسداً، وعندما لا يأخذ حقه من الترقية والعلاوات.
-
إذن لماذا الأداء الحكومى ضعيف ؟
·
لأن الجهاز الإدارى مثقل بما يقرب من ستة ملايين موظف وهذا أزيد من بكثير من اللازم.
-
يعنى أنت مع تسريح ثلث أو نصف هذا العدد ؟!
·
من الناحية الإدارية: نعم .. أما من الناحية الإنسانية فلابد من البحث لهم عن عمل آخر حتى لا يفقدوا مصدر رزقهم!!


2009.3.18
-
لماذا أنت متوتر هكذا يا سلامه ؟
·
لأن سويسرا قررت أخيراً كسر حاجز السرية عن  الحسابات المودعة فى بنوكها!
-
وما علاقتك أنت بهذا القرار .. هل لديك حسابات سرية
هناك ؟
·
لا طبعاً، لكننى خائف على من لديه حسابات فى سويسرا..
-
هل هم أصدقاؤك ؟
·
كلا..
-
فمن هم إذن ؟
·
لا أستطيع إعلان أسمائهم!
-
لماذا ؟
·
لأننى لا أحب أن أشارك في فضيحة أى إنسان!


2009.3.19
-
ما الذى يجعلك متفائلاً بهذا الشكل  يا سلامه ؟
·
لأنى قرأت إحصائية تقول إن مصر بها 40% من الشباب
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
أن مستقبلها واعد، وهناك بلاد أخرى تصل فيها نسبة   الشباب إلى 15% فقط!!
-
لكن ما الذى ينقص هؤلاء الشباب لكى يكونوا منتجين ؟
·
التعليم والتدريب وكلاهما من مسئولية الجيل الحالى .. هذا الجيل الذى لا ينظر إلا لمصلحته فقط ولا يرى سوى  ما تحت قدميه!!
-
وكيف نجعله يحس بالمسئولية!!
·
بأن ندفعه ليسلم الراية إلى الشباب ويقبل الإحالة إلى المعاش في سنة المقرر، ولا يظل متشبثا بالوظائف الكبرى في الدولة!


2009.3.20
-
هل نجحت حملة منع التدخين يا سلامه ؟
·
أبدا .. فقد كتبوا على العلبة إن التدخين ضار جداً بالصحة، ثم كتبوا إنه يؤدى إلى الوفاة ،وأخيراً وضعوا صورة شاب على فمه وأنفه كمامة وكأنه يموت على سرير المستشفى!!
-
ثم ماذا ؟
·
المضحك .. أن هذا الشاب ظهر أنه بصحة جيدة وقد  استضافته إحدى القنوات الفضائية بحيله ماكرة من    شركات السجائر طبعاً لكى تؤكد للمدخنين أنه بكامل   عافيته!!
-
يا خبر!!
·
والأدهى من ذلك أن بعض المصانع كسبت من وراء ذلك، فعملت غطاء لعلبة السجائر يخفى هذا الشخص المتماوت ويظهر بدلاً منه صورة جميلة..حتى يستمر المدخنون بدون منغصات!


2009.3.22
-
ما هذا الذى حدث  يا سلامه ؟
·
ماذا ؟
-
مجاملة أوباما لإيران وتهنئته للشعب الإيرانى بعيد النيروز واستعداده لفتح صفحة جديدة
·
إنه رجل عاقل وليس متهوراً كسابقه غير المأسوف عليه!
-
لكن ما رأيك فى النتائج القادمة ؟
·
طبعاً ستنشأ علاقة طيبة بين أمريكا وإيران، وسوف يكون الموقف محرجاً لكل البلاد التى خاصمت إيران من اجل عيون  الإدارة الأمريكية السابقة!
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى المفروض أن تقام علاقة متوازنة مع إيران..بدلاً من معادتها. وأنا دائماً أقول: إن أقوى حلف يمكن أن يقوم في المنطقة هو الذى ينشأ بين مصر وتركيا وإيران!


2009.3.23
-
هل رأيت يا سلامه ما فعله البوشى بضحاياه ؟
·
ماذا فعل ؟
-
وعدهم بعائد سنوى يصل إلى 40% من الدولارات التى
يودعونها لديه!! 
·
إنهم لم يعتبروا مما فعله الريان بضحاياه الذين  كان يعطيهم 20%، أما جحا .. فقد كان يأخذ الحلة ليبيّضها ثم يعيدها مع حلة صغيرة وعندما سألوه عن ذلك  قال: لقد ولدت عندى!! لذلك أسرع أهل  القرية جميعاً بتسليم حللهم كلها إليه فأخذها  وانصرف!!


2009.3.24 
-
أين راح المسرح المصرى  يا سلامه ؟
·
لقد مات .. مثل كل الأحياء الذين يموتون!
-
وما السبب ؟
·
الواقع أنها أسباب عديدة منها: عدم وجود المؤلف المبدع   ومنها: انصراف مخرجى المسرح إلى التلفزيون والسينما حيث الأجر أعلى، ونفس الشئ بالنسبة للممثلين   والممثلات!
-
لكن مازال جمهور المسرح ينتظر عودته!
·
أبداً..فإن الجمهور أيضاً لم يعد لديه الوقت للذهاب إلى
المسرح والعودة منه بعد منتصف الليل!
-
لكننى مازلت أرى إعلانات لبعض المسرحيات عندنا!!
·
إنها مسرحيات تجارية الغرض منها تسلية السائح العربى
وإضحاكه ببعض الحركات البهلوانية، والنكت المصرية
المستهلكة!


2009.3.26
-
ماذا تتوقع فى سنة 2009 يا سلامه ؟
·
الكثير من الخسائر الاقتصادية وفى الوقت نفسه: المزيد  من وعى الناس بأسبابها.
-
يعنى إيه ؟
·
كان الناس فى الماضى يسمعون أخبار الاقتصاد وهو يعلو ويهبط دون أن يسألوا عن أسباب ذلك أما الآن .. فقد أصبحوا يقولون: كيف ؟ ولماذا ؟
-
وهل سؤالهم ذلك يحدث فرقاً ؟
·
طبعاً، لأنه سيجعلهم يرشدون استهلاكهم، ويكونون أكثر  عقلانية فى التعامل مع أموالهم.          
-
أرجو أن يدرك ذلك زوجتى وأولادى!
·
إذا لم يدركوه بأنفسهم سيشاهدونه من حولهم!


2009.3.27
-
لماذا أنت مندهش هكذا ..  يا سلامه ؟
·
قرأت في "24 ساعة" خبراً عجيباً يدعو فيه السيد المحترم وزير البيئة إلى مشاركة العالم في الإحساس بظاهرة الاحتباس الحرارى.
-
وبماذا يدعو ؟
·
بإطفاء الأنوار فى عموم القطر المصرى من الساعة 8.30 حتى 9.30 يوم السبت 28 مارس .
-
وما علاقتنا نحن بالاحتباس الحرارى ؟
·
أقسم أنه لا دخل لنا فيها على الإطلاق فليس لدينا مفاعلات نووية، ولا صواريخ تخترق الفضاء،  ولا ملوثات تصعد للسماء!
-
يبدو أن المسألة مجاملة للقوى الكبرى!
·
ومن الأعجب أن السيد الوزير المحترم دعا الجهاز الحكومى لذلك.
-
وهل الحكومة تعمل في المساء ؟
·
والله يا أخى ما انا عارف .. كيف صدرت هذه الدعوة   لإشاعة الظلام من وزارة البيئة ؟!


2009.3.29
-
يقال إن السينما المصرية فى أزمة  يا سلامه ؟
·
طبعاً وهى أزمة خطيرة.
-
لماذا ؟
·
لأن المنتجين لم يعودوا مصريين وبالتالى أصبحو يفرضون علينا الموضوعات والممثلات، وحتى المخرجين !
-
وما الضرر فى ذلك ؟
·
أن السينما لم تعد مرآة حقيقية للمجتمع المصرى    الحقيقى .. ألا ترى أن معظم الأفلام تدور فى فلل وحمامات سباحة، أما افلام إسماعيل ياسين والريحانى فكانت تصور فى الحارة المصرية!
-
لكن هناك أفلام تتناول العشوائيات ؟
·
وهذه أيضاً لا تعبر إلا عن جانب واحد من الحياة المصرية المعاصرة..


2009.3.30
-
لماذا يسمون الوزارة بالحقيبة الوزارية،  يا سلامه ؟
·
هل تريد أن تعرف ذلك حقاً ؟
-
أقسم لك..
·
لأن الوزارة أولاً: تحتوى على أسرار، ولابد من وضعها
فى  حقيبة!! 
وثانياً: لابد أن تكون هذه الوزارة فى عهدة صاحبها وهو   الوزير: يمسكها بيده، ويضغط عليها جيداً، ولا يسمح   لأى  شخص آخر بمن فيهم وكيل الوزارة نفسه بفتحها   أو الاقتراب  منها
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى أنك لا تفكر أبداً فى الاقتراب من تلك الحقيبة وإلا
انقض عليك البودى جارد ومزقوا أوصالك!!


2009.3.31
-
من السبب الرئيسى فى نكبة فلسطين  يا سلامه ؟
·
بريطانيا
-
ومن الذى زوّد إسرائيل بمفاعل نووى ؟
·
فرنسا ..  
-
ومن الذى احتل العراق، وأشعل الحرب فى أفغانستان  ؟
·
أمريكا
-
ومن الذى كان وراء الحرب على غزة ؟
·
أمريكا وبريطانيا وفرنسا
-
ومن الذى سيعيد إعمار خراب غزة  ؟
·
أمريكا وبريطانيا وفرنسا!!
-
وماذا تفعل إزاء ذلك كله ؟
·
أقول: حسبنا الله ونعم الوكيل!


2009.4.2
-
بالله عليك  يا سلامه ألم نكن قبل إعادة فتح البورصة   مرتاحين من وجع الدماغ ؟!
·
لكن كل بلاد العالم المتقدمة لديها بورصة!
-
وماذا يحدث لو أغلقناها ؟
·
بالنسبة لنا: لن يحدث شئ بل سوف يقل عدد السماسرة   والنصابين ويتجه أصحاب الأموال لعمل مشروعات إنتاجية  بدلاً من شراء "أوراق" وبيعها!! 
-
وكمان نخلص من برامج التلفزيون التى تحاول شرح   معاملات البورصة فتزيدها تعقيداً..
·
وأفضل شئ..أنها ستمنع ارتفاع ضغط الدم عن الذين   ينتظرون فى كل لحظة مؤشراتها بالصعود غير المبرر أو الهبوط الذى يؤدى..إلى الجحيم!!


2009.4.3
-
لماذا لا تصنع مصر سيارة  يا سلامه ؟
·
لأن أصحاب توكيلات السيارات يعارضون ذلك!
-
ولماذا نتركهم يتحكمون فينا ؟
·
والله..المسألة فيها توازنات.
-
لكن هذه "التوازنات" سوف تجعلنا نستمر فى استيراد كل   سيارات العالم وندفع فيها عملة صعبة وعندما تتعطل   نضطر إلى شراء قطع غيارها بعملة صعبة .. وهذا كله   يؤثر على الجنية المصرى ؟
·
ومن قال لك إن العملة: صعبة على أصحاب  التوكيلات، أو أن قلبهم محروق مثلك على الجنيه المصرى؟!


2009.4.5
-
القنوات الفضائية العربية  يا سلامه ؟!
·
مالها ؟
-
أصبحت بالمئات، والكثير منها مكرر، وهى مليئة  بالتفاهات والغريب أن بعضها متخصص فى الفتاوى    والبعض الآخر فى الكليبات العارية!!
·
وماذا تريد للعالم العربى أن يفعل غير ذلك ؟
-
أريده أكثر جدية..
·
لماذا ؟
-
لكى يتقدم..
·
ومن قال لك إنه يريد أن يتقدم ؟!
-
يعنى إيه ؟
·
العالم كله يعمل تسع ساعات فى اليوم والعرب يعملون فقط ست ساعات يدخل فيها: تناول الإفطار، وقراءة الجرائد، والنميمة، وصلاة الظهر، ثم التزويغ قبل الموعد  بساعة!!


2009.4.6
-
كيف وجدت المؤتمر يا سلامه ؟
·
كان الافتتاح مبهراً فقد أقيم فى فندق كبير وحضره حشد   هائل من المسئولين والباحثين وتابعته وسائل الإعلام!
-
وكيف كانت جلساته العلمية ؟
·
مع الأسف كان الحضور قليلاً وأعتذر بعض المتحدثين،
فاستعانوا بغيرهم!! 
-
عموماً، ما هى نتائج المؤتمر؟
·
صدرت عنه توصيات كثيرة نؤكد على أهمية المشكلة   وضرورة التصدى لها ودعوة المجتمع الدولى للمشاركة   فى ذلك!!
-
لكن..ألا توجد نتيجة محددة ؟
·
هل أنت مجنون .. منذ متى كانت هناك نتيجة محددة فى
مؤتمراتنا ؟!


2009.4.7
-
هل تابعت إطلاق الصاروخ الكورى الشمالى  يا سلامه؟!
·
نعم، وقد أزعج أمريكا والغرب كله.
-
لماذا ؟
·
لأنهم خائفون على جيران كوريا الشمالية وهى اليابان وكوريا الجنوبية !
-
على ماذا إذن يخافون ؟
·
أن تزود كوريا الشمالية كلاً من إيران وسوريا بهذا النوع من الأسلحة الرادعة.  
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
الخوف على "المحروسة إسرائيل" فقد أصبحت الهدف النهائى الذى يحرك كل سياسات العالم ؟!


2009.4.8
-
ماذا سيفعل "صاحبنا" بعد أن حقق حلم المليار  يا سلامه؟
·
سوف يبدأ على الفور فى جمع المليار الثانى!
-
وهل لم يشبع بالمليار الأول ؟!
·
إن جامع المال لا يشبع أبداً وهو مثل الشخص الذى أصابه داء الكلب كلما شرب..شعر بالعطش!!
-
إذن تتوقع أنه غير سعيد ؟
·
ومن أين تأتى السعادة وهو بين نارين: الخوف من  ضياع المليار الأول، والقلق من عدم تكوين المليار  الثانى!
-
اللهم احفظنا من شر الفلوس ؟
·
لكن العشرات منها لازمة لسير الحياة اليومية!


2009.4.9
-
قل لى بالله عليك يا سلامه ماذا نفعل مع الوزراء    والمحافظين الذين لا يقدرون على حل المشكلات التابعة   لهم؟
·
لا يوجد لدينا قانون لمحاسبة الوزراء على التقصير!
-
لكن أخطاءهم تضر الصالح العام.
·
أفضل شئ هو أن تدعو الله بحدوث تغيير وزارى يأتى بمن هم أكفأ منهم.
-
يعنى نلجأ للدعاء.
·
طبعاً، وهل هناك أفضل منه، إنه النافذة التى فتحها الله   تعالى لبنى آدم لكى يفضفضوا له مما يعانون منه !
-
وماذا أقول في دعائى ؟
·
اللهم أصلح الأحوال!!


2009.4.10
-
هل رأيت الرغيف مؤخراً  يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
لم يعد مستديراً مثل القمر كما كان أيام زمان..فضلاً عن   غياب رائحته التى كانت تفتح النفس وأصبح يْمَضغ فى    الفم بصعوبة كأنه قطعة كاوتش!!
-
ومع ذلك..احمد ربنا لأنه متوفر
·
أبداً وحياتك فمازال شحيحاً جداً فى بعض الأماكن ولا يمكن العثور عليه بعد الظهر فى طول البلاد وعرضها..
-
عموماً هناك بديل له فى البسكويت والجاتوه كما قالت السيدة غير المأسوف عليها مارى أنطوانيت!!


2009.4.12
-
لماذا سكت الكلام عن صكوك الملكية يا سلامه ؟
·
لسببين: الأول :أن الحكومة ليس لديها فلوس وطبعاً   ظهرت الأزمة المالية العالمية فأخمدت الموضوع  تماماً
-
طيب والسبب الثانى ؟
·
أن الناس بدأوا يتشاجرون فالزوجة تريد أن تأخذ صك  زوجها والولد طمعان في صك والديه، وهناك طائفة من  السماسرة راحت تعرض على الناس مبلغاً مقدماً في مقابل الصك المؤجل!
-
لكنى أريد أن أعرف قيمة الصك ؟
·
حوالى ثلاثمائة جنيه
-
ياه .. إنه مبلغ ضئيل جداً!
·
لكنه هو حقك فى ملكية مصر..


2009.4.13
-
ماذا حدث لتطوير التعليم  يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
لقد سكت الحديث عنه تماماً
·
طبعاً لابد أن يسكت
-
ولماذا ؟
·
لأن التطوير الذى اقترحته الوزارات المعنية..جاء من   فوق، ومن الخارج، ولا يمكن لأى تطوير أن ينجح إذا لم ينبع من أصحاب العمل الحقيقى، ولا يفرض من الخارج
-
ماذا تقصد بالخارج ؟
·
أمريكا والبنك الدولى، والاتحاد الأوروبى.
-
وما علاقة هؤلاء بالتعليم عندنا ؟!
·
أليس التعليم هو أساس التقدم فى المجتمع ومن مصلحة   هؤلاء أن يخربوه .. حتى لا يتقدم المجتمع!!


2009.4.14
-
كيف يمكن القضاء على المنافقين يا سلامه ؟
·
هذا مستحيل..فهم مثل دودة القطن التي ترتبط دائماً بنباته،وتلتف حوله، ثم تأكل أوراقه، وتقضى على محصوله، ولا تنفع معها أية مبيدات!
-
لكنهم يفسدون المسئولين، وعندما يفسد هؤلاء تفسد الإدارة، وتنتشر الفوضى!
·
المسألة ترجع لكل مسئول على حدة وقدرته على حماية نفسه من المنافقين لأنهم – في النهاية – هم الذين يتسببون في سقوطه .. إلى الهاوية!


2009.4.15
-
هل رأيت جبروت الإنسان  يا سلامه ؟
·
كيف ؟
-
الناس فى أمريكا يخططون الآن لإطلاق محطة فضاء  تكون دائمة على سطح القمر!!
·
اسكت..هذا خير لنا
-
كيف ؟
·
لأن الروس سوف يلحقون بهم ثم الصينيون..وهناك سوف يتنافسون على أرض القمر ويتصارعون فيما بينهم ويتركونا فى حالنا..
-
ومن قال لك ذلك؟ إنهم سوف يتجسسون علينا من هناك  وربما وجهوا إلينا صواريخهم!
·
سبحان الله..كنا زمان نقول :وجه حبيبى كالقمر، والآن  سنقول: ربنا يكفينا شر القمر!!


2009.4.22
-
لماذا لم ينجح قانون المرور  في حل أزمة المرور  يا سلامه ؟
·
لأنه وضع أساساً للعقاب وليس لحل الأزمة!
-
كيف ؟
·
العقوبات التي فرضت على السائقين كثيرة وقاسية!!
-
لكن المخالفين يستحقون الردع ؟
·
أنا معك في ذلك، وكان من الممكن أن نسحب ترخيص السيارة التي تسير عكس الاتجاه من صاحبها بدلاً من حبسه!
-
وماذا أيضاً ؟
·
لم يهتم القانون إطلاقاً بالمشاه الذين يسيرون على  أقدامهم كيف يعبرون الشارع ،وبأى شكل يواصلون السير على الرصيف المتقطع ؟!


2009.4.23
-
لماذا أنت متضايق  يا سلامه ؟
-
كيف ؟
-
من بتوع التلفزيون
-
لماذا ؟
·
يا أخى..يعرضون علينا نوعين من البرامج لا علاقة لهما إلا بعدد قليل جداً من النساء
-
مثل ماذا ؟
·
برامج الطبيخ..التى لا يمكن لأى ربة بيت معتدل فى مصر أن يتوافر لديها مكونات الطبخة التى يقدمونها!
-
وماذا أيضاً ؟
·
برامج الموضة والأزياء التى لا يمكن لأى إمرأة محترمة فى مصر أن ترتديها .. وأنا فقط أريد أن أعرف اسم الشخص المسئول عن هذه البرامج لأسأله: هل زوجتك تعمل بما يجئ فيها ؟!


2009.4.24
-
هل انصلح حاله بعد خروجه من السجن يا سلامه ؟
·
أبداً، فقد عاد لتجارة المحروق كما كان!
-
ولماذا لم يصلحه السجن ؟
·
لقد ظل بثروته الضخمة، يوكل أكبر المحامين،وينفق  ببذخ على حراس السجن لكى يريحوه فى زنزانته وعندما خرج، كان أكثر نضارة مما كان..
-
لكن المخالفين يستحقون الردع ؟
·
ومع ذلك فقد احترام المجتمع !
-
ماذا تقصد بالمجتمع  ؟
-
أقصد: أنا وأنت والناس الطيبين ؟
·
ومتى أقام لأمثالنا أى اعتبار؟ إن من يقدرهم فقط هم كبار التجار الذين يتعامل معهم
-
لكن الله تعالى يسمع ويرى .. 
·
أحسنت، وهو الذى سيحاسبه بدقة على كل ما فعل!


2009.4.26
-
ما سبب الاستعانة برجال الأعمال فى المناصب السياسية   والتشريعية  يا سلامه ؟
·
الواقع هي عدة أسباب: أولاً: لأنهم نجحوا في أعمالهم،   وبالتالى يسهل نجاحهم في أعمال الدولة  وثانياً: لأن    عينهم مليانة فلا يتوقع أن يمدوا أيديهم إلى المال العام    وأخيراً: فإن النظام العالمى الذى تبنته إدارة بوش السابقة كان يشجع على ذلك
-
لكن معظمهم فشل، والدليل كثرة الاضرابات   والاعتصامات!  
·
هذا طبيعى..لأنهم لا يراعون المطالب الاجتماعية
-
والنتيجة ؟
·
كانت تجربة .. والشعوب العاقلة تتعلم دائماً من  تجاربها!


2009.4.28
-
لماذا تبتسم يا سلامه ؟
·
شاهدت في "24 ساعة" صورة للسيد المحترم رامى لكح وهو يضحك، وبجوارها خبر يقول إنه سدد   مليار و600 ألف جنيه لذلك أسقطوا عنه 900 مليون جنيه!! 
-
أتصور أن هذا خبر جيد، فقد استرد البنك معظم فلوسه.
·
وتبقى 900 مليون جنيه ؟!
-
معلهش..فى المفاوضات لابد من التنازل.
·
عن 900 مليون جنيه ؟!
-
وماذا تريد بالضبط  ؟
·
أسجن المسئولين عن البنك الذين أعطوه – وحده - هذا    المبلغ، وأرسل تلاميذ المدارس لكى يتفرجوا عليهم في  الزنزانات!!


2009.4.29
-
ما هى حكاية معبر رفح يا سلامه؟
·
أبداً..إنها مسألة في السياسة المصرية لم تستطع  وزارة الخارجية حتى الآن أن تشرحها للمصريين   ولا للعرب .. 
-
وما حقيقة الموضوع بالضبط ؟
·
أولاً: معبر رفح نقطة من نقاط الحدود المصرية من حق
مصر أن تفتحه أو تغلقه بإرادتها وليس بالضغط عليها من أى طرف خارجى .. وثانياً: هناك معاهدة سلام بين مصر وإسرائيل تلزم مصر بعدم المساعدة بأى شكل فى   محاولات الهجوم عليها!! وأخيراً فإن الانقلاب الذى حدث فى غزة جعل من الصعب على مصر كدولة أن    تتعامل مع أصحابه .. بعيداً عن السلطة الفلسطينية.
-
لكن الجميع يطالب بمساعدة إخواننا فى غزة ؟!
·
لو فتحت مصر أبوابها لهم لأصبحت غزة جزءاً من مصر وارتاحت إسرائيل منها .. ولم يعد هناك مطالبة بإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية!!


2009.4.30
-
دار فور  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
كيف يمكن حل مشكلتها ؟
·
المفروض أن تسألنى عن السودان الشقيق كله وليس عن  دارفور وحدها  ؟
-
لماذا ؟
·
لأن هناك أيضاً مشكلة جنوب السودان المهيأ حالياً للانفصال في عام 2011!
-
المهم: كيف الحل  ؟
·
أن يدرك إخواننا في السودان أنهم في أكبر بلد إفريقى من حيث المساحة وأن الخيرات توجد فوق أرضه وتحتها وأن الأطماع الأجنبية تحيط بهم من كل جانب لذلك لابد من: عدالة توزيع الثروة، وتعميم التنمية على الجميع، وإقامة دولة مدنية يشترك فيها المسلمون وغيرهم.


2009.5.3
-
كيف نتجنب أنفلونزا الخنازير يا سلامه؟
·
بالابتعاد عن أماكن الزحام ما أمكن .. 
-
وهل يمكن ذلك ؟
·
نحاول..وربنا يستر!
-
لكن يبدو أن الموضوع جد!
·
طبعاً، وهو ثانى كارثة بعد الأزمة المالية والاقتصادية  تهز العالم كله!
-
وما رأيك فى قرار مصر ذبح خنازيرها ؟
·
قرار حكيم جداً..
-
لماذا ؟
·
لأن تربية الخنازير عندنا هي الاسوأ في العالم كله..فهى  تأكل الزبالة، وتعيش عليها وبالتالى فهو ملوَّثة، وملوَّثة!   وبالمناسبة ..  ابتعد عنى قليلاً، وأنت تحدثنى!


2009.5.4
-
هل عندنا مصل كاف لأتفلونزا الخنازير يا سلامه ؟
·
طبعاً لا .. 
-
وما الحل حينئذ ؟
·
أن نعزل جيداً من يصابون بالأنفلونزا وأن نبتعد عن   الأماكن المزدحمة، وألا نسلم على بعضنا بالأحضان،  ولا حتى بالأيدى!!
-
وهل هذا معقول ؟
·
طبعاً فإنها تنتقل بالهواء، وباللمس ولابد أن تتعود على  تقليل تلك المجاملات غير الصحية!
-
لكن هناك بعض الناس الذين لا يعبرون عن مشاعرهم إلا بالقبلات
·
هؤلاء ينبغي الابتعاد عنهم تماماً لأن قبلاتهم مليئة  بالفيروسات!!


2009.5.5
-
ما الذى يشغل بالك يا سلامه ؟
·
أريد أن اشترى جهاز طرد مركزياً، ولا أعرف بكم ؟
ولا أين يباع ؟
-
يا نهار أسود..لماذا ؟ وهو يستخدم فى الطاقة النووية ؟
·
أبداً أريد جهازاً واحداً لكى أراه، وأحاول تفكيكه، حتى  أفهمه بالضبط!
-
وماذا تستفيد من ذلك ؟
·
لأننى أسمع عن أجهزة الطرد المركزى لدى  إيران،   والغرب كله مع أمريكا، خائفون جداً منه .. وأنا لا اعرف حقيقة هذا الجهاز ! ولماذا يخافون  منه!
-
يا عم خليك أنت فى الصرف الصحى، ورغيف الخبز،  ومشكلات التوك توك!


2009.5.6
-
ما معنى القرصنة  يا سلامه ؟
·
إنها مسألة قديمة وتعنى الهجوم الخاطف على السفن   التجارية وقتل بحارتها، والاستيلاء على بضاعتها ..  وكانوا يضعون على سفنهم راية سوداء في وسطها  جمجمة لكى  يثيروا الرعب في النفوس!!
-
طيب والقرصنة الصومالية ؟
·
نفس الشئ، ولكن بقوارب حديثة وأسلحة متطورة ..  وشباب لا يوجد لهم أى دخل على اليابسة!!
-
ومن الذى يحركهم ؟
·
كان يقال إنها أمريكا، ولكنهم أخيراً استولوا على سفينة  يوجد بها أمريكان!
-
وما الحل ؟
·
أن تقوم جامعة الدول العربية بالمساهمة في مشكلة الصومال على اليابسة .. وبالتالى سوف تنتهى القرصنة.


2009.5.8 
-
ما أهم شئ فى السياسة الخارجية يا سلامه ؟
·
عدم معاداة أى دولة.
-
حتى ولو كانت فيها رذالة ؟
·
الرذالة من الأمور السياسية.
-
يعنى إيه ؟
·
العلاقات بين الدول تقدم على أساس التبادل الاقتصادى  بالدرجة الأولى، أما العلاقات السياسية وحدها فهى التى   تسبب المشاكل.  
-
لماذا!
·
لأننا نغضب إذا قالوا علينا: كذا أو لم يقولوا: كذا، ونفرح إذا أخذونا بالأحضان. وهذه كلها أمور فارغة..والأهم منها هو التعامل الاقتصادى الذى   يفيد البلد بدون مهاترات إعلامية، أو حتى      دبلوماسية!!


2009.5.10
-
ما هذا الذى يحدث في الدول الكبرى  يا سلامه ؟
·
خير
-
إنهم يسرحون الموظفين والعمال بمئات الآلاف!
·
طبعاً هي أزمة اقتصادية طاحنة ولن ينجو منها أحد!
-
وما السبب فيها ؟
·
الرأسمالية التي بلغت أقصى حدودها ولم تعد تستطيع أن
تتقدم أو ترتفع لذلك بدأت في التوقف والهبوط!
·
لكنهم يحاولون إصلاحها .. 
-
لا يمكن إصلاح نظام اقتصادي تجاوز عمره مائتى عام،
وأصبح كالشيخ العجوز وهم يحاولون أن يرجعوه إلى      صباه!!
·
وما الحل!
-
لابد من اختراع نظام اقتصادي جديد يتجنب الاشتراكية
والرأسمالية على السواء !


2009.5.11
-
ما رأيك فى الكرة المصرية يا سلامه ؟
·
إعمل معروف..لا تدخلنى في عش الدبابير!!
-
لا بصحيح..ما رأيك في مستواها ؟
·
أنت تعلم أننى كنت لاعب كرة قديم، وأؤكد لك أن هناك عدة أسباب تمنع الكرة المصرية من التقدم..
-
ما هى ؟
·
الاعتماد على المواهب الفردية، وليس على  الفريق المتكامل، ثم الإدارة الفاشلة للنوادى التى تبتلع الميزانية،  ولا تنفق على اللاعبين، وثالثاً الاعتماد  على مدربين "على قد حالهم" بحجة توفير المكافأة! وأخيراً: قلة المباريات الودية مع الفرق الأجنبية المتطورة.


2009.5.12
-
أين بائع الفول الذى كنت تشترى منه  يا سلامه ؟
·
لقد أفلس فباع قدرته، والعربة، وغادر الحى!
-
لماذا ؟
·
لأن الرجل كان صادقاً مع نفسه فلم يرضَ أن يقلل كمية   الفول لزبائنه الذين تعودوا عليه منذ عشرين عاماً..وهو   نفسه صرح لى ذات يوم بأنه لم يعد قادراً على شراء    الفول بسعره الحالى وبيعه للزبائن بأعلى من الثمن   القديم!
-
لكن كل شئ يرتفع سعره، والناس كلهم يدركون ذلك،  وكان من الممكن أن يعذروه!
·
وماذا تفعل لإنسان محترم رغم أنه بائع فول!


2009.5.13
-
ماذا نفعل فى القمامة  يا سلامه ؟
·
تحتاج إلى خطة وقانون
-
وما هي الخطة ؟
·
أن يتم توعية المواطنين بوضعها فى أكياس، وأن يتم  تجميع الأكياس فى مكان واحد، ثم تمضى بها لوضعها    فى مكان بعيد خارج المدن تمهيداً للاستفادة الهائلة من    خيراتها.
-
وهل للقمامة خيرات ؟
·
بكل تأكيد، والغرب كله يستفيد منها. المهم أن نعرف الطريقة والأسلوب.
-
طيب وما هو القانون ؟
·
أن يعاقب بالغرامة كل من لا يحترم قواعد جمع القمامة ووضعها فى أكياس!!


2009.5.15
-
لماذا فشل مشروعه يا سلامه ؟
·
لأنه مسكين، لا يجيد فن العلاقات العامة.
-
وما علاقة ذلك بالمشروع ؟
·
إنها جزء أساسي من نجاحه.
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى أن أى مشروع تجارى يتطلب معرفة الكثير من الناس، سواء كانوا تجاراً أو زبائن، وكذلك العديد من  الموظفين الذين ترتبط تجارتك بهم
-
وما دخل هؤلاء ؟
·
هؤلاء هم الذين يحاسبونك على الضرائب، والتأمينات   ويعملون لك المخالفات بما فيها مخالفة إشغال طريق!
-
ياه..يعنى المسألة مش بسيطة!
·
بسيطة إيه يا مولانا!


2009.5.17
-
ماذا يفعل المجلس القومى للمرأة  يا سلامه ؟
·
يحاول حل مشكلات الأسرة، والارتقاء بمستوى المرأة  المصرية
-
هذا جيد، فلماذا الخلاف مع علماء الدين ؟
·
لأن د.فرخندة حسن تحاول إصلاح أحوال المرأة بالقوانين الوضعية والله تعالى هو الذى حدد أسلوب معاملتها ولن توجد قوانين أعدل من قوانين الله!
-
ولماذا لا يلتزمون بها ؟
·
بسبب طول مدة الجهل بالدين، ودخول عناصر شعبية  وغربية فيه مع اعتقاد أنها من الدين
-
وما هو  حل المشكلة ؟
·
أن تقرأ د.فرخندة حسن قوانين الدين جيداً وسوف ترى  فيها ما لا يمكن تحقيقه بالقوانين الوضعية!!


2009.5.18
-
كيف ترى مهنة الفن  يا سلامه ؟
·
مهنة جميلة وبراقة في بدايتها ولكن نهايتها في الغالب   مظلمة
-
لماذا ؟
·
عندما يكبر الفنان تبتعد عنه الأضواء، ثم تتوارى، وإذا
كانت إمرأة .. كان مصيرها الوحدة والوحشة!! وبعد أن كانت تتعرض للناس بجمالها تختفى منهم بشيخوختها!
-
وبماذا تنصح هؤلاء الفنانين ؟
·
بأن يعملوا لغدهم أكثر مما ليومهم، وأن يعتزلوا الفن في الوقت المناسب.
-
لكن هذا صعب عليهم!
·
وأصعب منه أن يتشبثوا بمواقعهم فيظلوا يشدون وجوههم بينما تتكرمش رقبتهم!!


2009.5.19
-
بكم تستطيع ربة البيت أن تدبر أمورها فى الشهر  يا سلامه ؟
·
تريد الصراحة ؟
-
أجل
·
بخمسة آلاف جنيه
-
ياه..ومن أين يأتى زوجها بهذا المبلغ ؟!
·
هذا ليس من شأنى لكنك تسأل عن مصاريف البيت فى الشهر.
-
وكيف ذلك ؟
·
إيجار الشقة، أو الصيانة إذا كانت تمليكاً..ثم الكهرباء، والغاز، والتليفون الأرضى، والمحمول..ثم احتياجات البقالة، وأهمها زيت القلى! والخضار، والفاكهة، وميزانية اللحوم والفراخ والأسماك..تبقى مصاريف   الأولاد .. اليومية، ومستلزماتهم من الملابس والأحذية .. والدروس الخصوصية ذات الفك المفترس!!


2009.5.20
-
هل يمكن أن أسألك سؤالاً شخصياً يا سلامه ؟
·
تفضل..بكل سرور!
-
من الذى سمّاك بهذا الاسم ؟ ولماذا ؟
·
أولاً هذا يرجع لأحد أجدادى من قدماء المصريين الذين  جرّوا أحجار الأهرامات من جنوب الوادى..حتى مكانها   الحالى بالجيزة .. كان يجلس بعد الظهر منهكاً من العمل، ثم قال لجدتى: نفسى ييجى لنا ولد، وأسميه سلامه.
-
ولماذا سلامه بالذات ؟
·
لكى يكون في حاله: لا يؤذى أحداً، ولا يؤذيه أحد!
-
وهل تحققت نبوءته ؟
·
أبداً، فقد تعرضت للأذى كثيراً، وأخيراً قررت كتابة يومياتى التي تؤذى التنابلة ويعض المسئولين!!


2009.5.22
-
لماذا يبدو أن الغرب، رغم كل ما نفعله لإرضائه،  لا يرضى عنا  يا سلامه ؟!
·
يا أخى..المسألة لها جذور وأسباب..
-
حدثنى أولاً عن الجذور ؟
·
أن حروباً دامية قد وقعت بيننا وبين الغرب، وتم احتلال   أجزاء من هنا ومن هناك .. وهذا تاريخ طويل نحاول نحن أن ننساه ولكنهم يتذكرونه جيداً..
-
وما هى الأسباب ؟
·
أننا مختلفان فثقافتنا تحرم أشياء يبيحها الغرب كما أنها   تحلل أشياء أخرى يحرمهما الغرب.
-
يعنى لا أمل فى اللقاء ؟!
·
على العكس..هناك امل كبير فى إمكانية التعايش مع بعضنا وليس محاولة تغيير بعضنا!!


2009.5.24
-
كيف أختار بنت الحلال  يا سلامه ؟
·
أولاً عندك شقة ؟
-
أجل، لكنها صغيرة
·
يعنى تكفى لعش الزوجية ؟
-
أجل
·
إذن اسمع يا سيدى أولاً: تكون بنت ناس، ومتربية!
-
لكن الناس كلهم يقولون: متدينة
·
ألا تعلم أن التربية تشمل الدين والأخلاق ؟!
ثانياً: لا تكون متطلعة
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى: ترضى بالقليل، فإن الكثير سوف يأتى مع الوقت
-
وأخيراً
·
تكون جميلة بحيث تملأ عينك، لكى لا تنظر بعد ذلك إلى
غيرها .. وألف مبروك!!


2009.5.25
-
كيف يمكن أن تتحقق النهضة يا سلامه ؟!
·
برغبة المجتمع كله فيها..
-
وهل الرغبة وحدها تكفى ؟
·
وبعدها الإرادة والتصميم.
-
لكن هذه كلها عوامل نفسية ؟!
·
وبعد ذلك محاكاة الذين تقدموا فيما نجحوا فيه.
-
ماذا تعنى بذلك ؟
·
أعنى أننا حاولنا محاكاة الغرب فى أمور تافهة وكمالية،   ولم نقلده فى مجالات العمل الحقيقى!
-
مثل ماذا ؟
·
مثل نظام الصرف الصحى، وتخطيط المدن والشوارع،  وبناء المساكن، وإبعاد المصانع والورش عنها، ثم   النظافة..النظافة..النظافة!


2009.5.26
-
أراك سعيداً اليوم  يا سلامه ؟
·
اسكت، فقد اخترعت حكمة عالمية تنفع كل المتزوجين!
-
ياه..وماذا تقول ؟
·
استشر صديقك، وأطع أوامر والدك، واستمع لنصيحة جدك، وفضفض بالشكوى إلى أمك، وتحدث عن ذلك كله..مع زوجتك.
-
لكن هذه الحكمة معيوبة!
·
لماذا ؟
-
لأنها وضعت الزوجة في آخر الصف ولم تجعلها ايجابية!
·
أبداً، فالزوج عندما يحدثها عما وقع له، وما نصحوه به  سوف يظل أمامها أن تصدر حكمها النهائى..
-
وماذا لو تبين خطؤه ؟!
·
حينئذ لا تستطيع أن تلومه، أو تعاتبه!!


2009.5.27
-
مشكلة فلسطين يا سلامه ؟!
·
مالها ؟
-
ما هو حلها في كلمات مختصرة ؟
·
إسمع يا سيدى .. 
أولاً: توحيد جبهة المقاومة فى جناحين أحدهما عسكرى  يعمل على الأرض، والأخر سياسي يقوم بالمفاوضات  وثانياً: يحدد الفلسطينيون هدفهم للعالم بالضبط..ودون كلام إنشائى أو استطرادات.
وثالثاً: ضرورة الخروج إلى الناس فى العالم لمحاولة إقناعهم  بعدالة القضية.
وأخيراً: البعد عن بريق المناصب التى لا قيمة لها تحت  نير الاحتلال.


2009.5.28
-
هل سمعت آخر تقاليع الثانوية العامة  يا سلامه ؟
·
مالها  ؟
-
لم تعد هذه الشهادة - الصعبة جداً -  والتى تكلف الأسرة الكثير من أجل الدروس الخصوصية – كافية وحدها لدخول الجامعة!
·
لماذا ؟
-
لأنهم بعد أن فشلوا في تطوير التعليم، بل إصلاح  عيوبه المزمنة قالوا: نعمل أى حاجة!! لكى يثبتوا لأنفسهم أنهم يعملون، والواقع يؤكد أنه لا عمل ..   ولا تعليم!!


2009.5.31
-
ما هى أهم الفروق بيننا وبين الغرب  يا سلامه ؟
·
أن الشقق هناك تؤجر مفروشة فتوفر على الساكن شراء  عفش جديد، وأن المواصلات العامة متاحة للجميع، فتوفر للمواطن استخدام سيارته  وثمن البنزين، وأن المقاهى تفتح عند الظهر لكى يتناول العاملون بها الغداء ولا تفتح من الصباح الباكر كما هو الحال عندنا..لشرب الشيشة!
-
وماذا أيضا ؟
·
أن المتنزهات العامة مجانية للجميع، وكذلك التأمين    الصحى يغطى الكل. وهناك..يصرفون إعانة للعاطلين عن العمل: عبارة عن مرتب شهرى لحين حصولهم على عمل..
-
وماذا عن حقوق الإنسان ؟
·
قل: حقوق الحيوان، فالكلب والقطة لهما كل الاحترام   داخل الأسرة وفى الشارع!!


2009.6.1
-
ما الذى يمنع كل محاولات تطوير التعليم عندنا..   يا سلامه ؟!
·
عيب أساسى، ولكن الجميع لا يدركونه!
-
وما هو؟
·
أننا نستورد وصفات التطوير من أوروبا وأمريكا وهى   وصفات صحيحة فى حد ذاتها ولكنها لا تناسب التلميذ    المصرى ولا المدرسة المصرية.
-
كيف ؟
·
مثلاً عندما نقول: لابد أن يمارس التلميذ أنشطة تساعد   ملكاته على التفتح، ويده على تحريك الأشياء، فإننا    نتجاهل عدم وجود أماكن وأدوات وأجهزة لتنفيذ هذه    الأتشطة .. هذا مثال واحد فقط!!


2009.6.2
-
لماذا يغضب الناس بشدة حين تختلف معهم في الرأى..   يا سلامه ؟
·
لأن رأى الإنسان وليد فكره، وهو مثل ابنه تماماً..واعتقد أنه لا يوجد أحد يرضى بأن يهان أو يضرب ابنه أمام عينيه!
-
لكن الرأى مجرد فكرة وهى عادة قابلة للصواب  والخطأ ؟
·
هذا لا يدركه إلا العقلاء، أما معظم الناس فإنهم     متعصبون لآرائهم
·
وكيف نجعلهم يتنازلون عنها، وخاصة إذا كانت  مخطئة؟
·
بمزيد من الثقافة، ومزيد من الإطلاع على آراء الآحرين، وأخيراً بإشاعة مفهوم المنهج العلمى.
-
وما هو المنهج العلمى ؟
·
هو المنهج الذى ينظم خطوات العقل فلا ينتقل من قضية إلا بعد التأكد منها تماماً. وأخيراً..فلا قيمة لنتيجة لا تكون قابلة للتنفيذ..


2009.6.3
-
ما هذا الذى سمعته عن مستقبل الصحافة الورقية   يا  سلامه ؟
·
يا سيدى يقال إن أمريكا نفسها سوف تستغنى عنها في عام 2017
-
يعنى بعد ثمانى سنوات فقط ؟!
·
أجل ولذلك أسباب فهى أولاَ ملوثة للبيئة، لأنها تستخدم  الحبر الذى يلتصق بالأصابع ويمكن أن يتسرب إلى   المعدة..كذلك فإنها ضارة بالبيئة الطبيعية لأنها تستخدم  الخشب وتقضى على الغابات .. ثم إن البديل لها سيكون  هو الانترنت.
-
يعنى لن أشترى بعد ذلك جريدة الصباح ؟
·
كلا .. فسوف تشترك فى الجريدة ثم تتاح لك قراءتها على الانترنت ولاحظ أيضاً: إن الصحفيين لن  يستخدموا الأقلام لأنهم سيكتبون مقالاتهم مباشرة على الكمبيوتر!!


2009.6.7
-
هل رأيت ما أصبح يحدث في الزواج  يا سلامه ؟
·
ماذا ؟
-
شجار وعناد وفشل وطلاق!
·
لأنه لم يقم على أساس
-
أبداً وحياتك..معظمه يقوم على الحب
·
الحب وحده لا يكفى في الزواج .. فلابد بجانبه من العقل   والصبر ثم الكفاية المادية، وعدم تدخل العائلات!
-
المشكلة أن الزوج أصبح يشعر بالملل، والزوجة بالقرف  والإهمال
·
لكن هذه طبيعة العصر..
-
أى عصر، وآباؤنا عاشوا مع بعضهم أكثر من خمسين سنة بكل احترام!
·
خللى بالك .. لقد قلت بكل احترام، ولم تقل: بكل سعادة!!


2009.6.8
-
ما أجمل شئ فى طفولتك يا سلامه ؟
·
الانتماء للحتة من خلال لعب الكرة الشراب!
-
وهل عرفت الحب الأول ؟
·
فى التاسعة من العمر!
-
وما أبعد مكان تفسحت فيه ؟
·
حديقة الحيوان والهرم..ثم القناطر!
-
وأشهى الأطعمة ؟
·
الفول على العربة، والكشرى بجوار الرصيف،
-
وهل كنتم تتشاجرون ؟
·
كثيراً
-
وهل كان يؤدى الشجار إلى عداوة ؟
·
أبداً .. لأننا كنا نتصالح بسرعة.
-
وكم كان مصروفك ؟
·
ملاليم..ثم قروش!
-
وما رأيك في الجيل الحالى ؟
·
لم يشعر بالسعادة التي عشناها!!


2009.6.9
-
لماذا أنت غضبان هكذا  يا سلامه ؟
·
من تصرفات الناس الذين لم يعد عندهم ذوق على الإطلاق!
-
مثل ماذا ؟
·
سائق التاكسى الذى يرفع صوت الكاسيت ويكاد يخرق به أذن الراكب! والتاجر الذى يرفع صوت الإستريو في
المحل، ظناً منه أن ذلك يعجب الزبائن! ثم الشباب    الرذل..الذين ينادون على بعضهم بكلاكسات السيارات!    
-
يا سيدى حاول أن تكون متفهماً!
·
طيب والذى زاد وغطى الذين يرفعون صوت الموبايل   بأغان وتواشيح..وهم في مكان العمل، وأحياناً يكونون في طرقات الجامعة!
-
وماذا تقول في ذلك كله ؟
·
أعلن وفاة الذوق!!


2009.6.10
-
قل لى يا سلامه: من هى أحسن ممثلة فى رأيك ؟
·
عبلة كامل
-
وأحسن ممثل ؟
·
كان علاء ولى الدين، ورحل!
-
وأحسن مطربة  ؟
·
شادية وتوقفت!
-
وأحسن مطرب ؟
·
فريد الأطرش بعد محمد فوزى..
-
وأحسن لاعب كرة ؟
·
أبو تريكة بعد الخطيب
-
وأحسن معلق كروى ؟
·
محمد لطيف..
-
وأحسن مقرئ قرآن ؟
·
عبدالباسط عبدالصمد
-
وأحسن منشد دينى ؟
·
الشيخ النقشبندى
-
طيب..وأبوخ برنامج تلفزيونى ؟
·
حالة حوار!!


2009.6.11
-
لماذا لا تتوقف أنفلونزا الطيور في مصر يا  سلامه ؟
·
لأن إجراءات الوقاية غير فعالة!!
-
ولماذا لم تختف السحابة السوداء من سماء القاهرة    حتى الآن ؟
·
لأنهم لم يحددوا بعد مصدرها !!
-
ولماذا لم تحل أزمة المرور رغم صدور قانونه الشهير؟
·
لأن القانون جاء للعقوبات والغرامات والسجن..وليس لحل مشكلة المرور!!
-
ولماذا لم يتم تطوير التعليم رغم كثيرة المؤتمرات التي   عقدت من أجله ؟
·
لأن فلوس التطوير نفسها راحت في عقد هذه المؤتمرات!! 
-
ولماذا مازلت تكتب يا سلامه ؟
·
لأننى أخشى من زيادة الضغط إذا لم أقم بالتنفيس عن   نفسي!!


2009.6.14
-
هل تلاحظ مثلى هذه الظاهرة العجيبة يا سلامه ؟
·
ما هى ؟
-
الناس في مصر يشتكون من الحالة الاقتصادية، ومع ذلك فإن السيارات الغالية تملأ الشوارع، والمطاعم مكتظة بالآكلين!
·
وكم فى رأيك يبلغ عدد هؤلاء ؟
-
لا يقلون عن مليون!
·
طيب والباقى ماذا يفعلون ؟
-
نصفهم نائم، والنصف الآخر أمام التلفزيون
·
طيب وبماذا يحلم النصف النائم ؟
-
بأحلام سعيدة فيما أظن ..  
·
أبداً، بعضهم يحلم بأحلام كئيبة، وهناك من يعانى   الكوابيس!!
-
طيب والذين يشاهدون التلفزيون  ؟
·
هؤلاء ينسون أنفسهم تماماً حين يشاهدون الكرة، أو   يتأملون في خفة دم نانسى عجرم!


2009.6.15
-
هل يمكنك أن تشرح لى كلمة "التنمية"  يا سلامه ؟
·
التنمية كلمة أرستقراطية لا تقال إلا في الصحف، ولا    ينطق بها إلا ضيوف التلفزيون!
-
يعنى إيه ؟
·
هي مراعاة النبات حتى يكبر ويزدهر ويثمر .. ثم رحنا    نستخدمها لتطوير المجتمع بمعنى أن يحصل كل فرد فيه على عمل وسكن وتأمين صحى، وتعليم جيد، وتكون لديه حرية تعبير .. 
·
ياه..كل دى تنمية ؟
-
طبعاً، وهناك ما هو أكثر .. 
·
مثل ماذا ؟
-
مثل تنمية القدرات وهذه عبارة عن محاضرات، ترصد لها ميزانيات ويستمع إليها بعض الموظفين..دون أن يفهموها!!


2009.6.16
-
كيف تتعامل مع التخلف يا سلامه ؟
·
التخلف يزيد الضغط عندى، ويرفع نسبة السكر، ويسد  نفسى عن الطعام وأحياناً أكتفى بالقهوة والشاى ..  
-
وهل هذا حل ؟
·
عندما أظل أنادى وأصرخ .. لكى نتجنب مواقع التخلف،  ونضع أيدينا على أسباب التقدم، ثم لا أجد أى استجابة من المجتمع، فماذا أفعل ؟
-
تظل تقاوم التخلف حتى تنتصر عليه
·
وهل استطاعت الحكومة رغم كل إمكانيتها أن تنتصر على السحابة السوداء حتى اليوم ؟!


2009.6.17
-
هل استمعت إلى خطاب نتنياهو يا سلامه ؟
·
طبعاً، بل وانتظرته بقلق!
-
ما رأيك فيه ؟
·
إنه يعود بالمشكلة الفلسطينية إلى المربع الأول وبالدقة:  إلى عام 1948
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى لا يوجد أى حق للعرب في مقاطعة إسرائيل، ولا   يوجد أى حق للعالم في مطالبتها بأى شئ والحق الوحيد
هو لإسرائيل وأبنائها وأحفادها ..  
-
وماذا سيفعل العرب إزاء هذا التعنت ؟
·
إنهم مازالوا يفكرون في كيفية رد الفعل مع تمسكهم   بالخيار الاستراتيجي للسلام !!


2009.6.18
-
يبدو أنك ميسوط اليوم  يا سلامه ؟
·
أجل فقد قرأت خبراً عن قرار السيد الرئيس تخصيص  مساحة ثلاثمائة ألف فدان لطاقة الرياح!
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
أن هذه الطاقة على الرغم من تكلفتها فى البداية سوف  يكون لها مردود كبير فيما بعد .. 
-
لكن أليس من الأفضل الاهتمام بالطاقة النووية ؟
·
الطاقة النووية مقرفة، ولها تداعيات خطيرة وفى  تصوري أن المصريين بأدائهم الحالى لا يصلحون لها..
-
لكن  هناك أيضاً الطاقة الشمسية ؟!
·
معك حق فالشمس تسطع على أرض مصر طوال العام وبإمكاننا أن نوفر منها مخزوناً هائلاً ومتجدداً من الطاقة النظيفة..


2009.6.19
-
هل رأيت الإبر الصينية ,  يا سلامه ؟
·
تقصد الطبية ؟
-
كلا..أقصد المنزلية، إلى نخيط بها الملابس؟
·
ماذا فيها ؟
-
إنها إعجاز صناعى بكل المقاييس فقد شقوا "خرم الإبرة"  من الأعلى فأصبح الخيط يدخل فيها مباشر بدون "لضم"    ولا "تمقيق عينين"!
·
فعلاً..هذا اختراع رائع.
-
والأجمل أنهم جعلوا رأس الإبرة بلون ذهبى، وبقيتها   بيضاء لامعة
·
وهل هذا كل شئ ؟
-
أبداً، فإن الدستة من هذه الإبر تباع للمستهلك المصرى  ب75 قرشاً .. هل ترى ماذا يعنى ذلك ؟
·
يعنى أن الصناعة المصرية قد أصبح عليها السلام!!


2009.6.21
-
هل تحب البحر  يا سلامه ؟
·
أجل وأخشاه!
-
كيف ؟
·
أحب أنظر إليه أزرق اللون، وصافياً..ولا أحب أن أركب سفينة، وهو يحركها بعنف بين أمواجه! كذلك فأننى أحب أن أرى الصيادين يخرجون من أعماقه الأسماك الفضية، ولا أحبه وهو يبتلع مراكب الشباب المهاجرين! أما أجمل مناظر البحر .. فهو عندما تجلس بالقرب منك إمرأة جميلة، ذات شعر  طويل .. ثم تبتسم لك .. عندئذ تصبح اللوحة مكتملة، والشعور بالجمال في أعلى مستوياته!
-
ياه .. لم أكن احسب إنك عاشق للبحر إلى هذا الحد ؟!
·
أنا أموت في البحر ولكن من على الشاطئ!


2009.6.22
-
هل يمكن تحقيق النجاح بعد الفشل،  يا سلامه ؟
·
طبعاً
-
كيف ؟
·
أولاً: بأن يدرك الإنسان أن فشله ليس نهاية الدنيا،    وثانياً: أن يجلس مع نفسه قليلاً ويصارحها بأسباب الفشل التي يعرفها جيداً، لكنه لا يعترف بها، وثالثاً: يقوم يتوضأ، ثم يصلى ركعتين خالصتين لله تعالى .. 
-
لكننى أعرف أشخاصاً انكسروا تماماً بعد ما فشلوا!
·
هؤلاء هم اليائسون من رحمة الله، وهم الذين يعتقدون  أنهم يحركون كل شئ، مع أن الإنسان يحرك بعض  الأشياء .. والقدر يحركه في بعض الأحيان
-
وهل تعتقد أنت في الحظ ؟
·
الحظ جزء من نظام العالم، الذى قد يجهله الإنسان، لكن   الله تعالى يعلمه منذ الأزل !


2009.6.23
-
هل لديك عادات فى الكتابة  يا سلامه ؟
·
لكل كاتب عاداته، وأنا مثلاً أفضل الكتابة على ورق غير مسطر وبقلم جاف، من أرخص الأنواع وأجودها ثم إننى لا أكتب إلا عندما أكون منفعلاً..
-
يعنى إيه ؟
·
الانفعال عبارة عن إحساس لا ينضج إلا بعد أن أشاهد الكثير من الظواهر الفاسدة، والبايخة، والمقلقة .. 
-
وهل تفضل الهدوء على الضجيج ؟
·
كنت أفضل الهدوء لكنى الآن تعودت على أن أكتب وأنا  أسمع ميكرفون الروبابيكيا، وزمارة بائع غزل البنات،  ورنات موزعى انابيب البوتاجاز!
-
وهل الكُتاب في الغرب يمكنهم أن يكتبوا في هذا  الجو ؟
·
إنهم لو سمعوا بعض ذلك .. لذهبوا إلى مصحة عقلية!!


2009.6.24
-
ما رأيك في الصين  يا سلامه ؟
·
هى الدولة الأولى القادمة في العالم..
-
وهل زرتها ؟
·
وأقمت فيها عشرة أيام بلياليها..
-
كيف وجدتها ؟
·
شعب معظمه من الشباب مقبل على العمل بوحشية، ومع
ذلك فهو يتمتع أيضاً بالحياة
-
وما هى حكاية المنتجات الصينية التي غزت أسواقنا ؟
·
هناك..لديهم ثلاثة مستويات
الأول راق جداً ويصدرونه لأمريكا، والثانى متوسط  ويصدرونه لأوروبا، والثالث شعبى وهو الذى تراه فى    أسواقنا
-
وما خصائص هذا المستوى الأخير ؟
·
أنه رخيص جداً، ورغم أنه لامع وبراق، فإنه إذا تعطل..لا  يمكن إصلاحه .. وطبعاً تجارنا الجشعون يملأون به أسواقنا!!


2009.6.25
-
ما رأيك فى الهيكل الوزارى عندنا يا سلامه  ؟
·
رأيى أنه يحتاج إلى إختصار وتعديل يجعلها عشر وزارات فقط!
-
وكيف ذلك ؟
·
أن تظل وزارات المالية، والدفاع، والداخلية، والخارجية
ثم الصحة والمواصلات، وأن تنضم التجارة إلى التموين كما تنضم التربية إلى التعليم العالى، وتنشأ وزارتان مؤقتتان بمهماتهما: واحدة لتنمية الصعيد والثانية للقضاء على العشوائيات.
-
وماذا تفعل مع باقى الوزارات ؟
·
تتحول إلى هيئات عليا تقدم دراستها ومقترحاتها إلى مجلس الوزراء.
-
يا خبر أبيض .. وأين يذهب هيلمان الوزارات التي ألغيتها ؟
·
أقسم أنه سيوفر على الدولة الكثير من النفقات دون أن  تخسر شيئاً!!


2009.6.28
-
لماذا طلقها  يا سلامه ؟
·
لأنها بعد الزواج، ومجئ الأطفال أهملت نفسها، ولم تعد  تتزين، أو تتقرب منه! بينما زميلته في العمل راحت     تغريه بكل الوسائل..
-
لقد علمت أنه تزوجها ؟!
·
وبعد أن تزوجا، وأنجبت، أصبحت بالنسبة إليه مثل  زوجته الأولى تماماً .. 
-
يعنى إيه  ؟
·
أهملت نفسها، ولم تعد تتزين، أو تتقرب منه كما في  البداية .. 
-
إذن المرأة هي المرأة!
·
والرجل نفس الشئ لكن كلاً منهما يزعم دائماً أنه على حق!!


2009.6.29
-
ما رأيك فى أداء المنتخب يا سلامه  ؟
·
زى الفل!
-
إذن لماذا خسر أمام البرازيل وأمريكا ؟
·
هل نسيت حكمة المرحوم لطيف التي تقول إن الكره  مستديرة! وهذا معناه يوم لك ويوم عليك..
-
طيب وأداء حسن شحاتة ؟
·
الرجل محترم، ويستحق التقدير .. لكن مشكلة أى مدرب  أننا ننساه عند الانتصار ونجلده بقسوة عند الهزيمة!
-
وماذا سنفعل الآن ؟
·
نستمر في التدريب الجاد  والاحتكاك مع فرق العالم .. والله المستعان !


2009.6.30
-
صفقة القمح الروسى  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
تبين أنها غير صالحة للاستهلاك الآدمى
·
ومن الذى تعاقد معها ؟
-
لجنة .. 
·
ومن الذى سمح بإدخالها ؟
-
لجنة..
·
ومن الذى قرر استخدامها ؟
-
لجنة..
·
إذن لابد من جمع هذه اللجان الثلاث ووضعهم في فرن مخصوص، وكلما أخرجنا رغيفاً من دقيق هذه الصفقة نجعلهم يأكلونه أمامنا حتى تقضى عليهم..أو تنتهى الصفقة!!


2009.7.1
-
أريد أن أعرف رأيك بصراحة يا سلامه  ؟
·
في ماذا بالضبط  ؟
-
في هشام طلعت مصطفى
·
ألم يصدر عليه حكم بالإعدام  ؟
-
أجل..لكن الرأى العام عاد فتعاطف معه..
·
كيف ؟
-
أن يعدم رجل أعمال كبير بهذا الحجم في مقتل إمرأة كانت لها علاقات مع أكثر من شخص غيره .. 
·
إسمع يا سيدى في تصوري أن الرأى العام عاطفى ..  والإعلام الذى يحاول مجاملة هشام يسئ إلى قضيته .. تبقى المحكمة فهى اقدر الجهات على إعادة فحص الأدلة، والنظر في الملابسات، وتقدير كل الظروف المحيطة .. ويظل الحاكم الأعدل هو الله تعالى.


2009.7.2
-
لماذا أنت متضايق هكذا ..  يا سلامه ؟
·
من المعايير المزدوجة لدى الغرب
-
في أى شئ ؟
·
في حملته الزاعقة لإدانة قمع الشرطة للمظاهرات في  إيران، وعدم إدانته للشرطة الإسرائيلية وهى تقمع     المتظاهرين  العرب في قلب بلادهم المغتصبة!!
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
أجد أن ضمير الغرب قد مات أو على الأقل هو مغيب تماماً
-
وكيف تجعله يصحو ؟
·
بمواجهته بما ذكرت. وقد لاحظت أن أى قناة فضائية   عربية لم تتحدث عن هذه المقارنة بين الحالتين ؟!


2009.7.3
-
في ماذا تفكر  يا سلامه ؟
·
في مشروع يكسب الملايين
-
وما هو ؟
·
إنشاء ناد راضى لكرة القدم،
-
ومن أين تأتى باللاعبين ؟
-
من الحوارى، والقرى، وتحت الكبارى!
·
والإداريين ؟
-
من الشركات العملاقة التي سرحت الكثير من موظفيها.
·
وهل تضمن نجاح النادى ؟
-
طبعاً..فالناس مجانين بالكورة كما أننى سأبيع المباريات   للتلفزيون.
-
يبدو أنك درست الموضوع جيداً!
·
لكن مازالت عندى مشكلة المعلقين، فهم يشبهون عجائز  الفرح، ولا أرى واحداً منهم يصلح للمهمة!!


2009.7.5
-
ما رأيك في هذا الحر .. يا سلامه ؟
·
لا يطاق!!
-
وماذا تفعل فيه ؟
·
أحياناً أتلمس أحمد الأسباب لأزور أحد المسئولين في    مكتب مكيف! وأحياناً..أقطع تذكرة وأدخل سينما مكيفة!
-
لكن ماذا تفعل بعد ذلك ؟
·
أعانى ما يعانيه سائر المصريين، فأحاول شرب الماء   البارد!
-
ولماذا لا تذهب إلى أحد الشواطئ ؟
·
ومن أين آتى بالتكاليف ؟ أجرة مواصلات، وشقة   مفروشة، ومشروبات على الشاطئ..وأسماك بالسعر    الفلانى!! 
-
عموماً ربنا يفوت هذه الأيام الصعبة..على خير!


2009.7.6
-
كيف يعيش موظف بمرتبه الحالى  يا سلامه ؟
·
والله يا أخى .. إنها مسألة محيرة!
-
لماذا ؟
·
لأن المرتب يبلغ في المتوسط ثلاثمائة جنيه، ولا يمكن   أن تنفع عشرة جنيهات يومياً في مصاريف أى بيت،   وخاصة عندما يكون هناك أولاد، ومدارس، ودروس  خصوصية .. 
-
لكن الناس مستمرون في حياتهم ؟!
·
كل بيت مغلق على مشاكله وربة البيت تحاول أن تدبر  أمورها فتلجأ إلى أهلها للمساعدة!
-
وماذا يفعل الزوج ؟
·
أحياناً يلجأ إلى الرشوة التي أصبحت تسمى إكرامية،   وأحياناً يختلس من المصلحة، وأحياناً يجلس على   القهوة، وينسى همومه في لعب الطاولة!


2009.7.7
-
هل أثرت الأزمة الاقتصادية علينا يا سلامه ؟
·
طبعاً
-
لكننا لا نشعر تماماً بذلك!
·
كيف والبضائع راكدة، والناس لا يشترون، وكثير من الشركات والمصانع تصفى موظفيها وعمالها..وهناك من سمعت أنهم يقللون رواتبهم للنصف!!
-
وهل ستستمر هذه الأزمة ؟
·
طبعاً وعلينا دائماً أن نفتح عيوننا على الاقتصاد الأمريكى الذى يحرك الاقتصاد العالمى كله.
-
وأين دور الاتحاد الأوروبى  ؟
·
إنه يدور في فلك أمريكا!
-
طيب ودول آسيا  ؟
·
هي أيضاً واقعة تحت تأثير الأزمة!


2009.7.8
-
لماذا لا نتجه إلى الصحراء ..  يا سلامه ؟
·
لأنها حر، ولا يوجد بها ماء!!
-
لكن هناك ناس يعيشون في ظروف أصعب
·
مثل من ؟
-
مثل الاسكيمو، في درجة حرارة 50 تحت الصفر!
·
هؤلاء أبطال !
-
وهل نحن مختلفون عنهم  ؟
·
أبداً، لكننا تعودنا أن نعيش بعضنا بجانب بعض، حتى   أصبحنا: بعضنا فوق بعض
-
وهل هناك حل لدفع المصريين إلى استغلال الصحراء ؟
·
التعليم والثقافة لم ينفعا .. ولذلك لابد أن يدفعهم الواقع المر.
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى عدم وجود عمل في نفس المكان سوف يدفع الجميع   إلى البحث عنه في أرض مصر..الواسعة!


2009.7.9
-
لماذا قل الوفاء في الناس يا سلامه ؟
·
أبداً..هو قليل منذ بداية الإنسان، ولكن الناس لا يتحدثون   عنه كثيراً!
-
وما السبب في ذلك ؟
·
إنك عندما تكتشف نكران إنسان أسديت إليه معروفاً،  فإنك تتغاضى عنه، وتسامح وتمضى في طريقك!
-
وما أصعب مواقف عدم الوفاء التي مرت بك ؟
·
ذات مرة، رشحت إنساناً في لجنة وعندما حضر أول  اجتماع لها ذكروا اسمى للقيام ببعض المهام فكان هو   أول المعترضين!
-
ياه..وماذا فعلت معه ؟
·
عندما قابلته، قلت له بصراحة: أنت من طريق..وأنا من  طريق!!


2009.7.10
-
كيف يمكن التغلب على البطالة  يا سلامه  ؟
·
بتشجيع القطاع الخاص .. 
-
وكيف يمكن تشجيع القطاع الخاص ؟
·
أولاً: بإزالة كل المعوقات أمام إنشاء أى مشروع،   وثانياً: بتخفيض الضرائب تبعاً لأعداد العاملين فيه،  وأخيراً: بالارتقاء بمستوى المنتج المصرى، مع المنع  الكامل لدخول البضائع الصينية إلى مصر .. 
-
ياه..هذه إجراءات ثورية!
·
وبدونها سيهجر الناس عمل المشروعات، ويتدهور  الإنتاج المصرى، أمام الإنتاج الوافد الأرخص سعراً..    ويزيد عدد العاطلين
-
هل تريد أن تكون وزير اقتصاد  ؟
·
كلا .. هذه فقط مجرد نصيحة له!


2009.7.12
-
مبروك  يا سلامه ؟
·
على إيه ؟
-
على انتصار المنتخب المصرى بثلاثية نظيفة على رواندا
·
ألم أقل لك من قبل إن الكرة مستديرة وهذا لكى لا تحزن  كثيراً إذا خسرنا بعد ذلك
-
لكننا الآن في قمة الفرحة .. 
·
الحمد لله، وربنا يديمها علينا لكنها تحتاج إلى شروط .. 
-
وما هى ؟
·
التدريب الجاد المستمر، والروح التي تجعل من  الفريق وحدة متكاملة، ثم المدرب الواعى الذى يحرك أبناء بذكاء على أرض الملعب .. وهذا كله متوافر، والحمد لله!


2009.7.13
-
هل رأيت مقتل مروة الشربينى على يد متطرف ألمانى .. يا سلامه  ؟
·
إنها مجرد حالة صارخة تدل على شعور عام في أوروبا تجاه العرب والمسلمين.
-
لكنهم ينادون بالحوار، والتعايش السلمى، ونبذ العنف!
·
طبعاً هم يريدون أن نفعل كل ذلك، أما هم فيفعلون   ما يشاءون
-
لكن أليس هذا عيباً: أن يدعو الإنسان الآخرين إلى شئ   ثم لا يقوم هو به ؟!
·
ومن قالك لك، إنهم أصحاب مبادئ. أليس الألمان هم   صانعو المحرقة اليهودية ومن الممكن جداً أن يبدأوا بمحرقة أخرى ضد العرب والمسلمين .. وكلها "سامية"!!


2009.7.15
-
المسلمون في الصين يا سلامه ؟
·
مساكين .. لا يجدون من إخوتهم في العالم أى دعم .. ولو بالسؤال عن أحوالهم!
-
يعنى لا يوجد أى طريقة لمساعدتهم ؟!
·
طبعاً هناك طرق كثيرة فلابد أن تخاطب الدول الإسلامية دولة الصين العتيدة في تخفيف قبضتها عليهم وضرورة إعطائهم حقوقهم مثل باقى الأقليات الموجودة بها.
-
وماذا أيضاَ ؟
·
تذهب بعثات إسلامية لزيارتهم والتعرف على أحوالهم،
وتقديم بعثات تعليمية لأبنائهم.
-
وما ذا أيضاً ؟
·
تمتنع عن استيراد البضائع الصينية إذا لم تحسن الصين   معاملتهم!!


2009.7.16
-
هل ترى أن مجلس الشعب سوف ينحل في الصيف  يا سلامه  ؟
·
ولماذا تهتم بهذا الموضوع ؟!
-
أليس هو مجلسنا التشريعى ؟!
·
وهل يأخذ رأيك فيما يقرره من تشريعات ؟
-
كلا .. 
·
وهل تفيدك قوانينه بأى شئ ؟
-
كلا..
·
وهل تستطيع تمييز شكل العمال والفلاحين فيه ؟
-
كلا..
·
وهل تعجبك مناقشات أعضائه، وخناقاتهم داخله..ومشاكلهم خارجه ؟
-
كلا..
·
إذن لماذا تشغل بالك بحلّه من عدمه ؟!


2009.7.17
-
الدنمارك  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
تقوم بالإساءة للمسلمين مع أنهم لم يسيئوا إليها أبداً
·
والله هذه مأساة، فالمسلمون الآن في حالة ضعف وقد  أصبحوا "ملطشة" لكل من هب ودب .. يتجرأ عليهم لكنهم سوف يتخلصون من ذلك في القريب العاجل!
-
كيف ؟
·
بمزيد من التعليم الجيد، والانفتاح على ثقافات العالم، والتمسك بمبادئهم الإنسانية ثم..بعدم التعامل الاقتصادى   مع من يسئ إليهم!!


2009.7.19
-
هل سمعت آخر المصائب  يا سلامه  ؟
·
ما هى ؟
-
سرق اللصوص من 17 مدرسة في منطقة إمبابة عدداً كبيراً من أجهزة الكمبيوتر التي كانت مخصصة لتدريب التلاميذ.
·
هذا أمر لا يزعجنى كثيراً..
-
لماذا ؟!
·
لأن التلاميذ العفاريت كانوا سيستخدمونها في مشاهدة  البلاوى الموجودة على الانترنت!
-
لكن هذا يؤخر حركة التعليم عندنا  ؟
·
طبعاً سيؤخرها في 17 مدرسة فقط أما باقى  المدارس فهى عال العال .. وأرجوك أن تدع "الطابق مستور"!!


2009.7.20
-
كيف نحل مشكلة فلسطين  يا سلامه ؟
·
بالضغط على أمريكا
-
وما علاقة هذه بتلك ؟!
·
أن أمريكا هي حاضنة إسرائيل وبدونها لن تصمد في  أى صراع
-
لكنها تخالفها أحياناً في بعض المسائل؟
·
إنه خلاف لفظى كما يقال، لكن إسرائيل لا تطلق رصاصة بدون إذنها.
-
يعنى .. ترى المشكلة مع أمريكا ؟
·
بكل تأكيد
-
طيب والاتحاد الأوروبى ؟
·
إنه متعاون أيضاً مع أمريكا
-
وكيف نضغط عليه ؟
·
بالورقة الاقتصادية .. هل تعلم أن حجم تجارة البلاد العربية مع ألمانيا التي تساند إسرائيل يتجاوز أربعين مليار يورو سنوياً ؟!


2009.7.21
-
لماذا أنت مرهق هكذا  يا سلامه  ؟
·
لقد عدت لتوى من الإسكندرية في القطار المباشر   والمكيف الذى تبلغ تذكرته خمسين جنيهاً!!
-
وما الذى أرهقك هكذا ؟
·
أولاً: زاد توقفه في أكثر من مكان حتى وصل فيما يقارب الثلاث ساعات
وثانياً: المقاعد أصبحت مفككة، والصواميل سابت!!
وثالثاً: القماشة التي توضع خلف رأس الراكب أصبحت  قذرة، ولا يتم استبدالها .. أما الطامة الكبرى..فهى دورة   المياه التي لا توجد بها أى قطرة ورائحتها، أجارك الله!
-
ومع ذلك، دفعت خمسين جنيهاً ؟!
·
أى والله العظيم!


2009.7.22
-
ما هذا الذى يجرى يا سلامه ؟
·
ماذا ؟
-
هناك ناس أغبياء جداً، ومع ذلك حظوظهم في السما ..  وآخرون في غاية الذكاء وهم يعانون ضيق العيش!!
·
تلك هي الحكمة الإلهية في توزيع الأرزاق..فالأنبياء   والرسل هم أفضل الخلق ومع ذلك عاشوا وماتوا فقراء .. وكذلك الكثير جداً من الأذكياء .. وقد قال الشاعر المتنبي في ذلك ما معناه: أن الأرزاق لو كانت توزع حسب العقول لهلكت البهائم .. أى التي لا تمتلك منها سوى أقل القليل!!


2009.7.26
-
ما رأيك في سياسة أمريكا الخارجية  يا سلامه؟
·
فاشلة
-
لماذا ؟
·
لأنها مازالت تلجأ إلى حل المشكلات بالحروب، وليس  بالدبلوماسية
-
لكن المشكلات التي تعالجها صعبة وبعضها يتطلب تدخلاً جراحياً..
·
ولو..كل مشكلة لها حل دبلوماسى لكن أمريكا هي التي    تفضل دائماً الحرب وكأنها بذلك تمارس هواية الكاوبوى
القديمة!!
-
وكيف تمتنع عن الحرب ؟
·
إذا تكرر فشلها، وإذا حاولت مراجعة نفسها لكى تعلم أن كل الحروب التي خاضتها خارج بلادها..كانت  خاسرة!!


2009.7.27
-
ما هي مشكلات مصر الأساسية  يا سلامه  ؟
·
التعليم والصحة والإسكان والمواصلات ثم    القمامة!
-
وما الذى نبدأ بمواجهته ؟
·
الكل حزمة واحدة فلا يمكن أن تقول: أنا أصلح  مجالاً بينما تترك باقى المجالات لأنها تؤثر فيه، وتتأثر به.
-
وكم يستغرق الإصلاح ؟
·
خمس سنوات، أى عمر وزارة كاملة..
-
وهل تضمن تحقيق نتيجة ملموسة ؟
·
أنا شخصياً أضمن ذلك بشرط أن تتم المتابعة اليومية،   والتقييم الشهرى والسنوى، ثم المساءلة التى تطيح بكل  من يثبت إهماله!


2009.7.28
-
كم عدد سكان مصر  يا سلامه  ؟
·
حوالى 80 مليوناً.
-
وكم عدد سكان الصين ؟
·
مليار و300 مليون.
-
وهل يشكون من زيادة السكان مثلنا ؟
·
على الإطلاق، لكنهم نظموا النسل، ثم راحوا يعملون   بجدية حتى حققوا أعلى معدل تنمية في العالم
-
ولماذا لا نفعل مثلهم ؟
·
لأنهم هناك يفكرون، ثم يقررون، وأخيراً ينفذون..أما   نحن فإننا نفكر، ثم نتكلم، ونظل نتكلم..حتى يغلبنا        النوم
-
لكن ألا يوجد أحد ينبهنا من نومنا ؟
·
يا سيدى .. ألا تعلم أن النوم سلطان!!


2009.7.29
-
لماذا لا نفعل مثل باقى الدول  يا سلامه  ؟
·
في ماذا ؟
-
في التأمين على السيارات لدى شركات متخصصة تتحمل تصليح وتبديل السيارة عند وقوع حادثة
·
لكننى أعلم أن عندنا شركة مصر للتأمين.
-
هذه تأخذ منا نقوداً وتعطينا وصلاً لا قيمة له عند تسجيل   أو تجديد رخصة سيارة
·
إذن ماذا تقصد ؟
-
أقصد التأمين الجزئى أو الشامل حسب رغبة وقدرة   صاحب السيارة.
·
ولماذا تريد أن يحدث ذلك عندنا ؟
-
لكى نزيح عن صاحب السيارة عبء تصليحها ونمنع  الخناقات بين المصطدمين ونبعد الشرطة من التدخل في  هذا الموضوع.
·
آه فهمت..تريد أن نكون دولة متحضرة ؟!


2009.7.30
-
ما رأيك في تلك المعضلة الغريبة  يا سلامه  ؟
·
وما هي ؟
-
الناس كلهم يعرفون طرق الإصلاح ومع ذلك لا يوجد  أحد يقوم به!
·
هذه حالة مؤقتة تحدث في كل الشعوب.
-
وكيف نتخلص منها ؟
·
بالتدريج، مع ضرورة الجمع بين حكمة الشيوخ،   وحماسة الشباب
-
لكن الشيخ الذى يتولى منصباً أو أكثر لا يريد أن يتخلى   عنها أبداً .. 
·
إذا كان ذلك كذلك فلابد أن نجدد شباب القانون الذى يوقف كل أحد عند حده!
-
وهل هذا ممكن ؟
·
إنه ليس مستحيلا ً!!


2009.8.2
-
ما رأيك في حال التعليم عندنا  يا سلامه  ؟
·
لا يسر أحدا
-
كيف ؟
·
لقد تدهورت الأمور حتى أصبحت فوق طاقة أى وزير مهما كانت إمكانياته!
-
لماذا ؟
·
لأن عدد التلاميذ أكبر بكثير من عدد المدارس، والمناهج  متخلفة عن مثيلاتها في كل دول العالم، والدروس الخصوصية نقلت العملية التعليمية من المدرسة إلى البيت .. أما التلاميذ فلم يعودوا يقرأون الكتب وإنما يكتفون بملخصات يصنعها لهم بعض المدرسين، وأخيراً..غاب الجو المدرسى الذى كان التلاميذ يتعلمون فيه الالتزام، والاحترام، وحب الوطن..


2009.8.3.
-
ما رأيك في المحمول   يا سلامه  ؟
·
ماله .. أصبح يحمله نصف أفراد الشعب المصرى، أى أربعين مليون..
-
لكن هل يستفيدون منه!
·
المهم أنهم يتواصلون من خلاله، ويصورون أنفسهم  وأصدقاؤهم، ويسجلون فيه الأغانى التي يفضلونها،   وقد رأيت من يحمل تليفونين، وثلاثة!!
-
ياه..الى هذه الدرجة ؟
·
البعض يحاول أن يكون مهماً .. والبعض ميّال بطبعه إلى الفشخرة .. والبعض معه فلوس ولا يعرف كيف يصرفها ؟!


2009.8.4
-
هل سمعت أخر عجيبة  يا سلامه  ؟
·
العجائب كثيرة، فأيُّها تقصد  ؟
-
جاءت لجنة من منظمات الرفق بالحيوان لكى تعلم  المصريين كيفية القتل الرحيم للحيوانات وخاصة بعدما     سمعوا بمذبحة الخنازير عندنا!!
·
ولماذا هي عجيبة ؟! مادام المصريون، ومعظمهم مسلمون، لا يطبقون حديث رسولهم الكريم الذى يقول: إذا ذبحتم (حيواناً) فأحسنوا الذبحة، وليحد أحدكم شفرته، وليرحْ ذبيحته!!
يعنى ورد الذبح الرحيم فى السنة النبوية قبل نشأة الأمم المتحدة نفسها بألف وأربعمائة سنة ؟!



2009.8.6
-
هل رأيته مؤخرا يا سلامه ؟
·
أجل، وقد أطلق لحيته، وأصبح يتوكأ على عصا!
-
وأين هيلمان زمان ؟!
·
منذ ترك منصبه .. انفض عنه المنافقون كما تدهورت أحواله المالية ويقال إنه خسر كثيراً فى البورصة!
-
لكنه كان مستبداً كبيراً .. 
·
أحيانا ينسي الإنسان نفسه فيتجبر، ويتكبر حتى على الضعفاء..
-
أذكر أننى لم أستطع الدخول إلى مكتبه ذات يوم
·
ليس أنت وحدك وإنما كل أصحاب الحاجات الذين راحوا يدعون عليه!!
-
ياه .. إلى هذا الحد ؟!
·
ويبدو أن أحدهم قد استجيبت دعوته!!


2009.8.7
-
ماهذا يا سلامه ؟
·
خير إن شاء الله.
-
شهر رمضان اقترب أسرع من العام الماضي!!
·
وماله ؟!
-
إنه يحتاج لاستعدادات!
·
وما هى ؟
-
البقالة واللحوم، والمكسرات، وخلافه..
·
ماذا تقصد بخلافه ؟
-
فوانيس الأطفال التى أصبحت تعمل بالبطاريات!
·
إذن هو شهر مبارك على الصين وتيلاند!!
-
المشكلة أن الأسعار زادت جداً ومازال الدخل محدوداً!! 
·
إذا زاد عليك سعر أى سلعة فامتنع عن شرائها، أنت وأمثالك، وسوف تجدها تهبط للأرض!!


2009.8.9
-
ما رأيك فى القنوات الفضائية "المصرية" ً   يا سلامه ؟
·
تقصد الخاصة المملوكة لبعض رجال الأعمال ؟
-
أجل.
·
لقد بدأت قوية ومتحركة، ونجحت فى جذب المشاهدين.
-
ثم ماذا حدث لها ؟
·
نزل عليها سهم الله .. فأصبحت تستضيف  فنانين وفنانات، وتحولت من الجدية إلى التسالى، ومن الاهتمام بمشاكل الجماهير إلى الحديث الناعم مع المسئولين!!
-
يعنى: بدأت تفشل.
·
هى فى الطريق إلى ذلك وسبحان مَنْ له الدوام!!


2009.8.10
-
ألم تلاحظ  يا سلامه  أن الحديث عن تطوير التعليم مازال مستمراً منذ عشرين سنة ومع ذلك..لم يحدث أى تطوير ؟!
·
ألاحظ ذلك، وأنا فى غاية الحزن!
-
وما رأيك فى الحل ؟
·
نبدأ بأمر بسيط لو تحقق لتغير وجه التعليم فى مصر..
-
وما هو ؟
·
نعيد للطالب صورة ضوئية من ورقة إجابته بعد تصحيحها لكى يعرف مواضع الصواب والخطأ..
-
وماذا يفعل ذلك ؟
·
الكثير .. فهو سيجعل المدرس يصحح جيداً، والإدارة  لا تخطئ فى رصد الدرجات، والطالب يستعيد ثقته فى المدرسين!


2009.8.11
-
لماذا يوجد نقص فى مياه الشرب عندنا  يا سلامه ولدينا النيل الخالد ؟!
·
لأن مياهه المكررة تهدر فى ثلاثة منافذ.
-
ما هى ؟
·
أولاً: ملء حمامات السباحة فى الفلل والقرى السياحية .. وثانياً: فى رشها أمام المحلات والمقاهى .. وثالثاً: فى المواسير المهترئة التى عندما تضرب .. يندفع منها الماء كالشلال!!
-
وما الحل ؟
·
إلحاق مرفق المياه بالقوات المسلحة..


2009.8.12
-
كيف يخرج أى مجتمع من التخلف إلى التقدم يا سلامه ؟
·
إذا استطاع أن يخرج من الجهل إلى العلم، ومن الكذب إلى الالتزام!
-
وهل توجد وصفة للتقدم ؟
·
وصفة التقدم موحدة فى كل بلاد العالم .. وهى فقط تتطلب
اولاً: الاعتراف بالتخلف وثانياً: الرغبة الشديدة  فى التقدم، وثالثا ً: بذل أقصى الجهد لتحقيق  ذلك..
-
ولماذا لا تأخذ بها البلاد المتخلفة ؟
·
لأنها تعودت على الكسل، وماتت فيها الرغبة  والعزيمة، ولم تعد تهتم سوى بانتصار وهزيمة المنتخب!!


2009.8.13
-
ما رأيك فى ألقاب الفنانين والفنانات يا سلامه ؟
·
كانت فى الماضى نادرة وتطلق بموضوعية. فقد كنا صادقين عندما نقول عن فاتن حمامة:  سيدة الشاشة العربية، وعن أم كلثوم: كوكب الشرق.
-
لكن ما رأيك الآن في: نجمة الجماهير، ونجمة مصر الأولى، والملك، والزعيم، وأمير الطرب العربى، والسوبر ستار ؟!
·
إنها كما قال الشاعر القديم
ألقاب مملكة فى غير موضعها
كالهر..يحكى انتفاخاً صولة الأسد!!
-
وماذا يعنى ذلك ؟
·
يعنى  أنها لا تصدق على أى منهم!!


2009.8.14
-
ما الذى يعجبك فى المرأة  يا سلامه ؟
·
جمالها .. بشرط أن تكون ذكية، وخفة دمها، بشرط أن تكون مثقفة، وفى كل الأحوال: حنانها وعدم عدوانيتها..
-
وهل يمكن أن تجتمع هذه المواصفات فى إمرأة واحدة ؟
·
مستحيل، لكنها توجد بنسب متفاوتة، وعلينا أن نقبل منها ما يتوافر..
-
يعنى المرأة الكاملة غير موجودة ؟
·
وكذلك الرجل الكامل .. فأين الرجل الشهم، والكريم، والذى يمكن أن تعتمد عليه المرأة إذا تعرضت لأى مشكلة ؟!


2009.8.16
-
تربية الأطفال  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
أصبحت عملية صعبة جداً ومكلفة..فهى تتطلب وقتاً وجهداً، وأموالاً كثيرة!
·
لكن هذا كان يحدث فى الماضى وسيظل فى كل وقت.
-
على العكس..
·
آباؤنا لم يتكلفوا كثيراً فى تربيتنا..
-
من قال لك ذلك ؟
·
لقد تعبوا، وأرهقوا، واستلفوا أحياناً لكنك لكنك  أنت لم تلاحظ ولذلك عليك أن تترحم عليهم..يكفى أنهم كانوا يشترون لنا فى الأعياد أكثر من عشرة أحذية .. بينما أنت اليوم لا تشترى سوى حذاء أو اثنين ؟!


2009.8.17
-
كيف يتخلص الإنسان من أصدقاء السوء  يا سلامه ؟
·
أولاً: لابد أن تكون على ثقة من أنك شخص صالح، ثم تقوم تدريجياً بتكوين صداقات أخرى حتى تستبدل شيئاً بشئ، ولا تترك نفسك فى فراغ صداقات!
-
لكنهم يلاحقون الإنسان ولا يتركونه يأخذ قراره بنفسه ؟
·
طبعاً..وهذا الحرص يؤكد خطورتهم.
-
المشكلة أن بعضهم دمه خفيف، وبعضهم يتعاطف معى فى الشدائد!!
·
هذا هو أسلوبهم الماكر لاستمرار تورطك معهم، لكن لابد من الحسم وأن تدرك جيداً أنهم سوف يشدونك معهم..إلى الهاوية!!


2009.8.18
-
هل رأيت المهزلة  يا سلامه ؟
·
وما هى ؟
-
جريدة يومية كنت أحترمها خصصت نصف صفحتها الأخيرة لجدول (حظك اليوم) والعجيب أنها وضعت صورة لكاتبة جدول الحظ.
·
يعنى صرحت الجريدة بمن يكتب هذا الحظ ؟! وهذا يثبت أن المسألة لعبة لتغيب العقول بدلاً من التفكير الإيجابى فى أمور مفيدة  أو قضايا جادة!!
-
لكن هناك قراء كثيرين يتابعون الحظ  ؟
·
دعهم يفعلون ذلك، ولن يحدث لهم سوى ما قدره الله  لهم!


2009.8.19
-
كيف يمكن التخلص من الضيف الثقيل  يا سلامه ؟
·
تتثائب أمامه!
-
لم ينفع معه..
·
تتركه وتغيب فى دورة المياه!
-
لم ينفع معه..
·
إذن لم يبق أمامك سوى طريقتين
الأولى: ألا تقدم له أى مشروب على الإطلاق!
والثانية: أن تطلب منه مبلغاً من المال كسلفة!
-
طيب .. وإذا لم ينجح شئ من ذلك ؟
·
عندما يرن الجرس تنظر من العين السحرية ولا تفتح له الباب!!


2009.8.21
-
التخسيس يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
كل المصريين يأكلون كثيراً ويتحركون قليلاً ثم يرغبون فى أن ينقصوا وزنهم ؟!
·
طبعاً إنقاص الوزن أمر ضرورى للصحة من ناحية وللنشاط والحيوية من ناحية اخرى.
-
لكن كيف يتم ذلك ؟
·
أن يدرك كل إنسان أن جسمه مثل البرميل الذى يمكنه أن يظل يملؤه بالدهون، والنشويات، والسكريات .. حتى يثقل وينتفخ، ولا يقدر على الحركة، كما يمكنه أن يضع فيه أقل القليل، ثم يحمله على كتفه، ويجرى!!


2009.8.24
-
ما رأيك فى حب هذه الأيام .. يا سلامه ؟
·
الحب موجود دائماً، لأنه عاطفة إنسانية لكن المجتمع هو الذى يخنقه دائماً فى قلوب ابنائه.
-
كيف ؟
·
الولد والبنت يتحابان فيأتى الأهل ويقولون: إن هذا الزواج لن يتم..إما لأن البنت من أسرة فقيرة ثم يبحثون لكل منهما عن شريك آخر!
-
وما الذى يحدث ؟
·
تختفى السعادة من البيت الجديد على الرغم من إمتلائه بالأثاث الفاخر، ثم يعود الحب القديم للظهور فى أشكال مختلفة، وأحياناً مستترة!!


2009.8.25
-
هل صحيح أن الحب يموت .. يا سلامه ؟
·
مثل كل المشاعر الأخرى!
-
لكن يقال إن بعض أنواع الحب تظل مع الإنسان طوال عمره.
·
إنها تبقى كذكريات .. والذكريات مثل الظلال تتلاشى إذا اقترب منها ضوء قوى.
-
تقصد: حب آخر ؟
·
أجل، فالحب يتجدد، وأشكاله تتنوع، وكلما ظهر حب جديد أزاح القديم، ليحل محله!
-
لكن الحب الأول مازال يملئ قلبى ؟!
·
هذا طبيعى، لأنه دائماً هو أصفى أنواع الحب الذى يصادفها القلب..وهو يشبه حبات الندى التى تسقط على أوراق النبات الأخضر!!


2009.8.26
-
هل رأيته بعد عودته من العمرة  يا سلامه ؟
·
كلا .. فقد ظل أسبوعاً كاملاً يوزع هدايا الصين على أقاربه وأصدقائه..
-
لكن ما علاقة العمرة بالصين ؟
·
كل شئ يباع بجوار الحرمين الشريفين وارد الصين، وكل أموال المسلمين الذين يحملونها معهم ذاهبة إلى الصين، والعجب أنه لا يوجد واحد منهم توقف بجوار الحرم ليسأل نفسه: لماذا لا نشجع البلاد الإسلامية لبيع منتجاتها..بدلاً من الصين ؟!
-
عموماً..ربنا يتقبل عمرتهم ويغفر ذنوبهم،  وغفلتهم!!


2009.8.27
-
الجنيه المعدنى يا سلامه ؟
·
ماله ؟
-
جميل، ويشبه اليورو، ولكن المصريين لا يحبونه، ولذلك يرفضون التعامل به..
·
لماذا ؟
-
يبدو لأنه ثقيل، ولأنه أيضاً ناعم، فهو (بيتزفلط) من الأصابع، ويقع على الأرض..
·
الذى أعرفه أن كل بلاد العالم تستخدم العملة المعدنية إلى جانب الورقية..
-
لكنك تعلم أن الشعب المصري عاطفى ومنذ ظهور هذا الجنيه لم تحدث لمسة الحب المطلوبة لاستمراره حتى أن صبى المكوجى إذا قدمت له البقشيش جنيهاً معدنياً، وآخر ورقياً أسرع باختطاف الورقى، وترك لك المعدنى!!


2009.8.30
-
مترو الأنفاق  يا سلامه ؟
·
ماله تانى ؟!
-
تزايدت أعطاله ولا يحدث ذلك أبداً فى البلد الذى صنعته لنا؟
·
إذن المسألة تتعلق بالبشر الذين يقومون بتشغيله.
-
وما عيب هؤلاء ؟
·
ينقصهم الكثير.
-
مثل ماذا ؟
·
الالتزام بدقة المواعد، واحترام مصالح الركاب وأداء العمل بدون ضجيج، وأخيراً .. الضمير، الضمير، الضمير!!


2009.8.31
-
إيه حكاية رى الزراعات بمياه المجارى يا سلامه ؟
·
الواقع أنها مسألة حاجة وضمير..
-
يعنى إية ؟
·
الناس الذين حصلوا على أراض بجوار مصارف المجارى كان عليهم أن يزرعوا بها - بعد المعالجة - أشجاراً خشبية.
-
يعنى ايه ؟
·
أشجار لا تثمر شيئاً للأكل.
-
وماذا حدث.
·
نظراً لحاجتهم فقد زرعوا بها خضروات وفواكه!
-
وأين رقابة وزارة الزراعة ؟ ووزارة الرى ؟ ووزارة الصحة ؟ وجهاز حماية المستهلك ؟
·
رمضان كريم، وكل عام وأنتم بخير!


2009.9.1
-
هل سمعت أخر خبر  يا سلامه ؟
·
اللهم اجعله خير!
-
الصين قررت إطلاق قناة فضائية موجهه إلى العالم العربى!
·
واشمعنى الصين لا تفعل ذلك فقد سبقتها أمريكا وروسيا وبريطانيا وفرنسا وكوريا الجنوبية!
-
لكن الفضاء العربى سوف يمتلئ بثقافة أجنبية موجهة إلينا!
·
وهذا يدل من ناحية أخرى على أننا مهمون، والكل يريد أن يؤثر فينا، وعلينا..
-
يعنى أصبحنا ملطشة!!
·
كلا، لكننا أصبحنا سوقاً مفتوحة وواعدة والجميع يريد أن يكسب منا.
-
ولماذا لا نحاول نحن أن نكسب منهم ؟
·
وماذا لديك لكى تبيعه لهم ؟!


2009.9.2
-
هل شاهدت قناة كوريا الجنوبية الموجهة للعالم العربى    يا سلامه ؟
·
شاهدتها، وفيها بنات حلوين قوى!
-
طيب وأخبارها ؟
·
لا توجد فيها سوى أغان، وكليبات راقصة، وبعض المسلسلات.
-
وهل المسلسلات جيدة ؟
·
والله .. أحسن من المسلسلات العربية فهى تبحث مشكلات المتزوجين حديثاً وتحاول أن تلقى الضوء على الحياة الأسرية، وعموماً .. فلا تظهر فيها وجوه كئيبة كالتى نشاهدها على الشاشة المصرية منذ ثلاثين عاماً .. وأكثر!!


2009.9.4
-
مسلسلات رمضان  يا سلامه ؟
·
مالها ؟
-
من كثرتها لا أستطيع متابعتها!
·
معلهشي .. هى هوجة وسوف تنتهى بعد عام أو عامين.
-
لكن الاعلانات جعلت أسعار المسلسلات تشتعل.
·
وهذا هو الذى سوف يسبب فشلها.
-
لماذا ؟
·
لأن الناس لن يشتروا ما تقدمه لهم الاعلانات بسبب الأزمة الاقتصادية والمالية وعندئذ سوف تعود ريمه لعادتها القديمه.
-
يعنى إيه ؟
·
يعنى كفاية مسلسل واحد أو اثنين وكل سنة وأنت  طيب!


2009.9.7
-
ما رأيك فى قناة الحرة يا سلامه ؟
·
تبثها أمريكا لإقناع العرب المساكين بسياستها ولذلك فإن معظم اهتمامها بأحوال العراق مع أن أحوال العراق زى الزفت!
-
طيب .. وقناة روسيا اليوم ؟
·
رأت أن أمريكا لا ينبغى أن تخاطب وحدها العرب باللغة العربية فراحت هى الأخرى تستعرض صداقتها معهم! وتعرض مالديها عليهم.
-
وهل نجحت القناتان ؟
·
عن أى نجاح تتحدث .. العرب مشغولون بالدورى، والكاس .. ولقمة العيش!!


2009.9.10
-
السكة الحديد .. يا سلامهْ ؟
·
ما الها ؟
-
سمعنا أن وزارة النقل المحترمة استلمت خمسة مليارات جنيه من الحكومة لكى تقوم بتحديثها، وتجديد عرباتها المتهالكة، وقضبانها المتآكلة، وترضى موظفيها وعمالها .. لكن شيئاً من ذلك لم يحدث ؟!
·
أنت تفترض أن هذا مبلغ كبير، ومع ذلك ماذا تفعل خمسة مليارات فى إصلاح مرفق ضخم يزيد عمره عن مائة عام ؟!
-
يعنى تحتاج لكام ؟!
·
خمسين مليار على الأقل وإذا انتظرت عدة سنوات أخرى سيقفز الرقم إلى خمسمائة مليار!!


2009.9.11
-
ما رأيك فى صوت أسمهان  يا سلامه ؟
·
ولماذا تسأل عنها الآن ؟
-
بمناسية مرور 65 عاماً على رحيلها،  ولأننى من أشد المعجبين بها.
·
والله معك حق , ويبدو بالفعل أنه صاحب ذوق رفيع.
-
لماذا ؟
·
لأن صوت أسمهان كما وصفه أخوها فريد الأطرش عبارة عن قطعة كريستال نادرة، أو جوهرة، وكما وصفه أخرون بأنه صوت ملائكى يشعر المستمع أنه آت من السماء..
-
لكن الناس خاضوا كثيراً فى حياتها الشخصية!
·
هؤلاء جميعاً أغبياء .. فليس يهمنا من الفنان سوى الفن الراقى الذى يمتعنا به. أما حياته الخاصة .. فليست أبداً من شأننا!!


2009.9.15
-
ما رأيك فى إعلانات التلفزيون  يا سلامه ؟
·
مازالت متخلفة عندنا إلى حد كبير. فبعضها ينرفز، وبعضها فى غاية السماجة، والقليل منها فقط هو المعقول!
-
هل لديك أمثلة ؟
·
طبعاً فهناك من يستهزئ باسم شخص مصرى وهذا عيب كبير! هناك من ارتفعت أسعار سلعته فيعلن أنه يشغّل العديد من المصريين! وهناك من يجعل السيارة، تعوم، وتطير، وتمشى على الحائط!
-
لكن هذه أساليب حديثة لجذب المشاهدين.
·
ومع ذلك فإنها تثير الغيط، وتستفز المشاعر، وتؤدى إلى عكس المطلوب!!


2009.9.16
-
ما هذا الذى يجرى  يا سلامه ؟
·
تقصد فى موضوع الزبالة ؟
-
طبعا .. فقد ألغت محافظة الجيزة عربات الكارو، وصادرتها، واستولت على الحمير، وبذلك توقف نقل الزبالة من شوارعها وأصبحت مكومة أمام البيوت وحول المدارس ؟!
·
طبعاً كان القرار الحكيم هو توفير سيارات بدلاً من الكارو قبل إلغائه لكن الذى يصدر القرار فى المحافظة لا يفكر فيه بعقله .. ولا يعمل حساباً لعواقب قراره ويكتفى بالجلوس فى مكتبه المكيف دون أن ينزل على قدميه .. إلى الشارع.

التعليقات (0)Add Comment

أضف تعليق
تصغير | تكبير

busy
آخر تحديث السبت, 07 فبراير 2015 20:06